المحتوى الرئيسى

صحفيو الأهرام يطالبون بتشكيل مجلس تحرير والكشف عن مصير المخصصات

03/01 21:25

كتب- أيمن شعبان: جاء إعلان الدكتور عبد المنعم سعيد رئيس مجلس إدارة مؤسسة الأهرام عن حقيقة ما يتقاضاه من المؤسسة كراتب شهري، والبالغ حوالي 85 ألف جنيه بعد خصم الضرائب، لينهي الجدل الدائر حول تلك القضية ويثير غضب مجموعة من العاملين بالمؤسسة.وفي تصريحات خاصة لمصراوي، أكد مصدر من داخل مؤسسة الأهرام أن راتب رئيس مجلس الإدارة لا يتخطى حاجز الـ 85 ألف جنيه ، وذلك في ضوء القرارات التي كان قد اتخذها صلاح الغمري رئيس مجلس الإدارة السابق، حيث أعاد إبان فترة توليه المؤسسة، هيكلة المؤسسة إداريا، وتشكيل جهاز يشبه في عمله الرقابة الإدارية لمتابعة سير العمل في المؤسسة.وأضاف المصدر أن قرار الغمري الذي يحمل تاريخ 7/2/2007 ، وضع سقفا للأجور والمرتبات بالمؤسسة، حيث حدد سقف مرتب رئيس مجلس الإدارة بـ 85 ألف جنيه، ورئيس التحرير بـ 56 ألف جنيه، ورئيس وكالة الأهرام للإعلان بـ 56 ألف جنيه، ووضع حد أقصى لما يتقاضاه رؤساء الأقسام بـ 10 آلاف جنيه، ومندوبي الإعلانات بـ 20 ألف جنيه.وأشار المصدر في تصريحاته لمصراوي، إلى أن ما يثير غضب العاملين بالمؤسسة هو ما يدرج تحت بند "مخصصات" مستدلا بأن مكتب أسامة سرايا تصرف له مخصصات تقدر بـ 100 ألف جنيه، وأن تلك المخصصات تصرف في أوجه أغلبها غير معلن، ومنها ما هو معلن مثل مكافآت وهدايا للعاملين. وأكد المصدر أن العاملين بالأهرام مصرون على الحفاظ على تقاليد الأهرام في التعامل مع الأزمة الراهنة، وعازمون على طرح طريقة جديدة لإدارة المؤسسة ، منها طرح فكرة تشكيل مجلس تحرير يحل محل رئيس التحرير على غرار ما يحدث في بعض الصحف المصرية، مع وضع سياسية مستقلة لجريدة الأهرام، تنفي عنهم صفة الجريدة الحكومية، وشدد على أن أبناء المؤسسة يرفضون وجود رئيس تحرير من خارج المؤسسة.اقرأ أيضا:كرم جبر: لم اقدم استقالتي من روزاليوسف .. وليست لدي رغبة فى الاستمرار   

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل