المحتوى الرئيسى

كلينتون: الأزمة الليبية تظهر الحاجة الى تمويل الدبلوماسية

03/01 21:17

واشنطن (رويترز) - قالت وزيرة الخارجية الامريكية هيلاري كلينتون يوم الثلاثاء ان ليبيا قد تتحول الى ديمقراطية تنعم بالسلم أو تواجه حربا أهلية طويلة وحثت المشرعين الامريكيين على عدم خفض الاموال اللازمة للتعامل مع الازمات في الخارج.وقالت في شهادة أمام لجنة الشؤون الخارجية في مجلس النواب ان القيادة الامريكية العالمية تحتاج الى عزيمة وموارد.وأضافت "في الاعوام القادمة قد تتحول ليبيا الى ديمقراطية سلمية أو تواجه حربا أهلية طويلة. المخاطر كبيرة."وقالت "المنطقة (الشرق الاوسط) بأسرها تتغير وستكون هناك ضرورة لرد أمريكي قوي واستراتيجي."وقالت كلينتون لنواب يريد بعضهم خفض الانفاق في الخارج ان الاضطرابات في ليبيا حيث يسعى الزعيم الليبي معمر القذافي الى سحق انتفاضة ضد حكمه مثال على مدى احتياج واشنطن لاستعمال قدراتها الدبلوماسية والدفاعية وكذلك مساعدات التنمية "لحماية مصالحنا وتعزيز قيمنا."وكانت كلينتون تتحدث بعد يوم من بدء الولايات المتحدة تحريك سفن حربية وطائرات الي مناطق أكثر قربا من ليبيا وتجميد اصول قيمتها 30 مليار دولار لتكثيف الضغط على القذافي للتنحي.وقالت "نحن لا نستبعد أي خيار مادامت الحكومة الليبية تواصل استخدام السلاح ضد شعبها."وعادت كلينتون للتو من جنيف حيث بحثت الازمة الليبية مع حكومات أخرى أغضبها لجوء القذافي للعنف لمحاولة اخماد التمرد على حكمه المستمر منذ 41 عاما.وليس هناك من يتوقع تدخلا عسكريا أجنبيا في ليبيا في الوقت الحاضر على الرغم من أنه كان هناك حديث عن فرض منطقة حظر للطيران لمنع القوات الجوية الليبية من مهاجمة المحتجين.   يتبع

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل