المحتوى الرئيسى

مستوطنو القدس يُطلقون حملة انتقامية ضد الحكومة الإسرائيلية

03/01 16:53

ذكرت صحيفة يديعوت أحرانوت، الإسرائيلية أن نشطاء من اليمين أغلقوا أمس الاثنين، شوارع رئيسية بمدينة القدس، وقاموا بإشعال إطارات السيارات، ودخلوا فى مواجهات مع قوات الأمن الإسرائيلية، كما ألقوا زجاجات حارقة على منزل فلسطينى فى قرية "حوارة". وأوضحت عناصر يمينية أن الأيام القريبة ستشهد عمليات انتقام على هدم المبانى فى النقطة الاستيطانية "حفات جلعاد" بالضفة الغربية. وعلمت الصحيفة العبرية أن قيادة التنسيق والارتباط الفلسطينية وجَّهت جميع رؤساء المجالس والقرى الفلسطينية فى الضفة الغربية، للحفاظ على درجات تأهب قصوى، تخوفا من عمليات "جبى الثمن" التى يقوم بها النشطاء اليمينيون. وذكرت العناصر اليمينية أن الهدف من هذه العمليات هو نقل رسالة بأن ما جرى فى منطقة "حفات جلعاد" لن يمر بهدوء، وقالت: "إذا أرادت قوات الأمن أن تُؤذينا، فسيكون لذلك ثمن مؤلم، وعليهم أن يفكروا مرتين قبل المساس بنا". وأضافت "لقد انتهى الزمن الذى كان خلاله يتلقى المستوطنون لطمة على الخد ويوجِّهون الخد الثانى، ومن الآن سيكون لكل هذا الإيذاء سقف ثمن مؤلم". وأوضحت يديعوت أن المستوطنين نفّذوا تهديداتهم وقاموا بسلسلة عمليات للمساس بالسكان الفلسطينيين وقوات الأمن، وحطَّموا فى منطقة الخليل زجاج العديد من السيارات الفلسطينية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل