المحتوى الرئيسى

القوات الايرانية تطلق الغاز المسيل للدموع وتشتبك مع محتجين

03/01 23:05

طهران (رويترز) - قال موقع ايراني معارض على الانترنت ان قوات الامن الايرانية أطلقت الغاز المسيل للدموع واشتبكت مع أنصار المعارضة في طهران يوم الثلاثاء حيث احتشد محتجون للمطالبة بالافراج عن زعيمين معارضين.وأفاد موقع سحام نيوز Sahamnews المعارض بأن الاف المتظاهرين تدفقوا على شوارع طهران ومدن اخرى وهم يرددون شعارات مناوئة للحكومة.وقال موقع كلمة Kaleme "اشتبكت قوات الامن وأفراد يرتدون الثياب المدنية مع المتظاهرين في طهران لتفريقهم."وأضاف "شكل المحتجون مجموعات بالمئات ويسيرون نحو ميدان أزادي ( الحرية) في طهران."وقال موقع سحام نيوز ان المحتجين طالبوا بالافراج عن مير حسين موسوي ومهدي كروبي اللذين فرضت عليهما الاقامة الجبرية بمنزليهما في طهران منذ 14 فبراير شباط. وفي نفس الوقت نزل الاف من مؤيديهم الى الشوارع في تحد للوجود الامني الكثيف لدعم الانتفاضتين في مصر وتونس.ولتجنب إحياء الاجتماعات الحاشدة المناهضة للحكومة التي اندلعت بعد انتخابات الرئاسة المثيرة للجدل في عام 2009 حذرت السلطات من أي تجمعات "غير قانونية" بعد نداءات على بعض مواقع المعارضة على الانترنت لاجتماع حاشد يوم الثلاثاء.وقال موقع كلمة "شرطة مكافحة الشغب هاجمت المحتجين بالهروات والعصي الكهربائية في طهران."وقتل شخصان واعتقل العشرات اثناء اجتماع 14 فبراير شباط وهو أكبر عرض للمعارضة منذ ان سحق الحرس الثوري احتجاجات الشوارع في ديسمبر كانون الاول 2009 .ونقلت الحملة الدولية لحقوق الانسان في ايران التي لها عاملين في الولايات المتحدة والمانيا عن "مصادر عليمة" قولها ان موسوي وكروبي مع زوجتيهما نقلا من منزليهما الى "منزل امن" في منطقة قريبة من طهران.   يتبع

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل