المحتوى الرئيسى

اليمن تعود لخط النار وثورتها تشتعل مطالبة بإسقاط الرئيس

03/01 16:20

عادت دولة اليمن العربية الشقيقة إلى خط النار الذي يقف أمامه وخلفه وبداخله ثوار تونس ومصر وليبيا المطالبين بحياة أفضل بعيداً عن الظلم والاستعباد والسرقة.وأقام معارضي النظام اليمني تظاهرة عملاقة صباح الثلاثاء في مدينة صنعاء للتعبير عن طلبهم الأساسي بإسقاط الرئيس اليمني على عبدالله صالح ومن ثم إسقاط نظامه.ومن جانبه فقد أكد الرئيس اليمني في تصريحات صحفية أن اليد الخفية وراء دفع الاحتجاجات في بلاده وفي كل الوطن العربي هي يد أمريكا وإسرائيل التي تريد خراباً وفوضى في الشرق الأوسط لاسيما الدول العربية، مضيفاً " الاحتجاجات من تونس وحتى اليمن تتم تحت إدارة واشنطن وتل أبيب".وعلل صالح اتهامه لأمريكا بتدخل الرئيس الأمريكي باراك أوباما كثيراً حيث قال "انظروا كيف يتدخل الرئيس الأمريكي أوباما في كل مرة وبكل قوة، أليس يثير ذلك التساؤلات".ووجه صالح دعوته للمعارضة اليمنية بفتح باب الحوار لكي يكون التغيير عبر صناديق الإقتراع والديموقراطية، في الوقت الذي رفضت فيه المعارضة أي حوار على الطريقة المصرية وطالبت بإسقاط الرئيس أولاً، وتحاول حشد أعداد كبيرة لبدء أيام الغضب في اليمن حتى تنفيذ مطالبهم. انضم للأرينا وتابع أخبارنا على

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل