المحتوى الرئيسى

مسئول أمريكي: الثورة المصرية لم تكن مفاجأة لأوباما

03/01 15:22

كتب: تامر الهلالينقلت صحيفة امريكية عن مسئول سابق كبير في البيت الأبيض قوله ان الرئيس الامريكي باراك اوباما لم يتفاجأ تماما بما يحدث في الشرق الأوسط من احتجاجات.وقالت صحيفة لوس انجيليس تايمز ان السرعة التي تتساقط بها الانظمة في المنطقة وخصوصا في مصر هي ما كان يحمل عنصر المفاجأة للإدارة الأمريكية.وقال دينيس روس العضو السابق بمجلس الأمن القومي الأمريكي مخاطبا مؤتمرا لأحد جماعات الضغط اليهودي في امريكا الاثنين أن مجموعة من المحللين والخبراء بالسياسة الخارجية كانوا يعملون تحت مظلة ما يسمى "مجموعة العمل على مصر" أرسلوا خطابا الى وزيرة الخارجية الامريكية هيلاري كلينتون حذروا فيه من ان مصر" ستشهد تغييرات جوهرية في القيادة في المستقبل القريب في ظل عدم وجود عملية سياسية تتسم بالعدل والشفافية".وحذروا ايضا في الخطاب الادارة الامريكية من "تفويت تلك الفرصة السانحة للإصلاح في مصر لان ذلك سيجعل من المستقبل في مصر مسألة تحوم حولها الكثير من الشكوك".وأضاف روس ان اوباما كان يحضر لذلك التغيير المرتقب حيث اصدر في اغسطس الماضي امرا للحكومة بالقيام بدراسة الوضع السياسي في شمال أفريقيا و الشرق الاوسط بشكل مكثف وتلا ذلك عقد لقاءات اسبوعية مع فرق البحث و الدراسة المشكلة لدراسة الوضع في هذه المنطقة."وقال روس انه يتذكر واقعة بعينها حدثت قبل سنة من وقوع الثورة المصرية قامت فيها  احدى اعضاء " مجموعة العمل على مصر"  وتدعى ميشيل دان وهي باحثة مرموقة بمركز كارنيجي لشئون الشرق الأوسط كانت قد وقعت على الخطاب المرسل الى كلينتون بالصياح غاضبة في وجه احد اعضاء الفريق المعاون للرئيس أوباما اثناء حفل عشاء محذرة من انفجار الوضع في مصر.واضاف روس ان هذا المسئول في ادارة أوباما و الذي رفضت ميشيل ذكر اسمه  رد عليها بارتباك قائلا " نعم... نعم لابد ان نولي اهتماما أكبر بمصر."وعزى روس الموقف الذي بدا مرتبكا من جانب الادارة الامريكية حيال احداث مصر أن السرعة التي كانت تدور بها الأحداث والتي لم يكن يتوقعها احد من الباحثين او المسئولين كانت السبب وراء ذلك.اقرأ أيضا:زوكربيرج فخور بدور فيسبوك في الثورة المصرية

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل