المحتوى الرئيسى

سرار "بشروطه" يرغب بالعودة إلى سطيف

03/01 13:16

الجزائر – خاص (يوروسبورت عربية) يجري الرئيس "السابق" لوفاق سطيف عبد الحكيم سرار مساعي لدى جهات عليا بالدولة أملا بإقناعها لقبول مقترحه بالتنازل عن قطعة أرض بمدينة سطيف لفائدة "مشروعه العقاري" قبل العودة مجددا إلى تسيير النادي. وأفاد مصدر مطلع "يوروسبورت عربية" أن سرار كثف اتصالاته الأيام الماضية، باللجنة الوطنية للاستثمار التي يرأسها الوزير الأول أحمد أويحي شخصيا لاقناعها بقبول عرضه الذي سيستفيد منه النادي على حد تعبيره. ولم يتسن لـ"يوروسبورت عربية" التأكد ما أن كان سرار التقى الوزير الأول أو أعضاء من اللجنة المذكورة. ورغم استقالته، إلا أن سرار لا يريد الابتعاد عن النادي ويريد العودة إلى رئاسته مهما كان الحال.   لا مرشح في الأفق وتأتي هذه التطورات قبل يومين من موعد إغلاق باب الترشيحات لرئاسة النادي، فيما تقرر أن تجرى الجمعية العامة الانتخابية في الرابع من شهر آذار / مارس المقبل. كان سرار استقال، الأسبوع الماضي، من منصبه بعد تسع سنوات من "الخدمة" في محاولة لحمل سلطات المدينة على التنازل على القطعة الأرضية التي يتخذ منها النادي مقرا له، لأجل إنجاز مشروع عقاري قال إنه سيخدم النادي وبعض شباب المدينة. واصطدم الرجل برفض السلطات التنازل عن القطعة مؤكدة له أن الأمر بيد أعلى السلطات وفي مقدمتها لجنة الاستثمار. وفيما أبدى عدد من رجال الأعمال والمستثمرين من خارج الولاية اهتمامهم بتسيير النادي لكن رئيس لجنة الترشيحات عبد الله ماتام قال إنه لم يتقدم لشغل المنصب أي أحد لحد الآن، مؤكدا أنه "بات لزاما على الرئيس المستقيل العودة إلى بيته الثاني لأنه رجل المرحلة" على حد تعبيره.   حمار يرفض الرئاسة من جانبه نفى حسان حمّار، رئيس فريق الكرة والذراع الأيمن لسرار، أن يكون فكر في خلافة صديقه في رئاسة النادي معتبرا أن هذا الكلام ضرب من الخيال. وأوضح أنه يدعم عودة سرار لرئاسة النادي. وتبدو الأمور مهيأة في طريق عودة "حكوم" – كما يحلو لأصحابه مناداته- ولم يعد أمام أعضاء الجمعية العامة الانتخابية سوى التصويت عليه. وكان أعضاء الجمعية العامة للنادي تلقوا، قبيل انعقاد الجمعية العامة للنادي، خطابات داخل مظروفات تطلبهم منهم الموافقة على حصيلتي الرئيس سرار وعدم الموافقة على تنحيه مثلما كشفه مصدر مقرب من النادي لـ"يوروسبورت عربية".   الرابطة ترفض ملفي دالاكسا ومنصور حاج في شأن آخر رفضت الرابطة الوطنية لكرة القدم ملفي المدرب الإيطالي دالكسا والمدير الفني الفلسطيني منصور حاج سعيد رافضة تسليمهما إجازتي التدريب بسبب أخطاء إدارية في تحرير ملفيهما. ووقع الخطأ، حسب مصدر "يوروسبورت عربية"، حين حرر موظف إدارة سطيف طلب استصدار إجازتي تدريب المدربين بوثيقة خاصة للاعبين وليس المدربين. وطالبت الرابطة الوطنية إعادة تقديم الطلب. وبسبب غياب الوثيقة سيمنع المدربان من الجلوس على دكة الاحتياط في مباراة الفريق المقررة في الرابع من آذار/ مارس أمام نصر حسين داي لحساب الدور السادس عشر لكأس الجزائر.   من سمير عبد العزيز

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل