المحتوى الرئيسى

كل شيء ممنوع في ملعب جدة

03/01 13:16

جدة – خاص (يوروسبورت عربية) على الرغم من المكرمة الملكية بإقامة مدينة الملك عبدالله بن عبدالعزيز الرياضية بمدينة جدة قبل عامين إلا أن هذا المشروع لم يرى النور حتى اللحظة وظل حبيس الأدراج حتى، حيث اكتفى المسؤولون بترميم ملعب الأمير عبدالله الفيصل بجدة. حيث ظل الملعب على نفس وضعيته حين افتتاحه قبل عام والذي أُنشئ عام 1970 تحت مسمى ملعب رعاية الشباب بجدة قبل أن يتم تغيير مسماه إلى استاد الأمير عبدالله الفيصل رائد الرياضة الأول في المملكة تقديراً للخدمات الكبيرة التي قدمها للشباب والرياضة. "يوروسبورت عربية" كانت بالحدث لتقديم الملف الساخن لمعاناة الجمهور السعودي والتي ما زالت مستمرة على الرغم أن مدينة جده تحتضن أعرق ناديين بالسعوديه "الاتحاد والأهلي"، وتكمن مشكلة ملعب جدة بالنقاط التالية: صغر سعته أبرز ما يعانيه الجمهور الحاضر للمباريات هو صغر سعة الملعب التي تتسع فقط الى تسعة عشر الف مشجعا على الرغم من أن عدد سكان مدينة جدة يقارب سبعة ملايين نسمة بالإضافة إلى قربها من أكبر المدن السعودية مكة المكرمة والطائف. وتجبر السعة الصغيره للملعب أن يحضر الجمهور للمباريات منذ الساعة الثانية ظهرا لضمان حجز مقاعدهم في المباراة التي تقام عند التاسعة مساء. بدون مأكل ومشرب على الرغم من حضور الجماهير أحيانا قبل اللقاء بسبع ساعات إلا أن الاجراءات الأمنية تمنع إدخال جميع المشروبات والمأكولات لداخل المدرجات وتجبر المشجع للخروج للإنتظار إلى إنتهاء المباراة للتزود بالغذاء حيث أن البوابات تغلق في المباريات المهمة وحتى لأداء الصلاة يكون جواب الموظف "اذا خرجت خارج المدرج فلا يستطيع ضمان رجوعك". رجال الامن الاصطناعي من الامور التي تسجل هو سوء معاملة رجال الأمن الاصطناعي مع المشجعين على اعتبار أنهم لا يعتبرون كرة القدم في هذا الزمن مهنة وليست هواية فهم يعتبرون الجماهير الحاضره ممن يضيعون وقتهم في اللهو لا حاجة لكرة القدم ولذلك يجد الجمهور التعامل القاسي مع الامن والتفتيش الشخصي ومنع جميع الشالات والأعلام. منع الشالات من الغريب جدا أن يتم بيع الشالات خارج المدرجات وعليها اسماء اللاعبين ويمنع ادخالها للمدرجات بحجة وجود عبارات عادية مثل اسم اللاعب ورقمه.   مواقف السيارات يعاني المشجع كثير من عدم وجود المساحة الكافية للسيارات على الرغم من انها هي الوسيلة الوحيده للوصول للملعب حيث لا تجد موقف لسياراتك غير الوقوف في منتصف الطريق واغلاقه مما يسبب الزحام الشديد حين الخروج، وكذلك انتشار في الأونة الاخيرة ظاهره سرقة السيارات حيث كانت اخر فصولها في ديربي الغربية الأحد حيث تجاوز السيارات المسروقة عشرين سيارة. منع الكاميرات يتفاجئ بعض المشجعين القادمين من خارج جدة أو داخلها الراغبين في توثيق الحدث من منع الكاميرات الصغيره من قبل رجال الأمن وقد يسمح بها البعض في تصرف غريب عن باقي دول العالم التي تنتشر الكاميرات فيها بجميع انحاء المدرجات. الحلول العاجله لا يختلف اثنان على وجوب ايجاد ملعب جديد لمدينة جده على احدث الطرازات العالمية إلا انه في ظل هذه الاوضاع حيث هناك مجموعة من الحلول التي تجعل من كرة القدم لعبة مرغوبة من الجميع ويتهافت الجميع لحضورها بعد الانخفاض الواضح في عدد المشجعين الحاضرين للملاعب . ومن الحلول توسيع المدرجات وبالإضافة لبيع التذاكر الكترونيا مما يسهل العملية وأيضا اخضاع رجال الأمن الإصطناعي لدورات بكيفية التعامل مع الجمهور واستخدام أجهزة تفتيش الكترونية بدلا من اليدوية. ويجب السماح بإدخال المآكولات والمشروبات وأياضا الشالات والأعلام والكاميرات للجماهير. من وائل عبدالله  

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل