المحتوى الرئيسى

بالمستندات.. فساد مديرية إسكان الشرقية

03/01 12:45

حصلت "بوابة الوفد" على مستندات تكشف الفساد في مشروع إسكان مبارك بمنطقة السعديين، التابعة لمركز منيا القمح، بعدما حذرت البوابة قبل فترة من انهيار أحد عمارات المشروع، والتى بها ميل 19 سم وهو ما يعرض أرواح السكان للخطر.وبالبحث فى تفاصيل المشروع تكشفت عمليات فساد مالى وإدارى، اشتركت فيها ثلاث جهات أولها مديرية الإسكان بالشرقية والمهندس الاستشارى للمشروع ومقاول العملية.فعقد عملية إنشاء عمارة السعديين يقول إن مدة العملية 15 شهرًا من تاريخ تسليم الموقع خالياً من الموانع، وتحرر العقد في 23 /4/2007، بعدها تحرر للمقاول أمر بدء عمل بتاريخ 6/5/2007، ثم محضر تسليم أرض الموقع للمقاول بتاريخ 7/5/2007، بعدها كان يفترض أن يبدأ العمل فى إنشاء العمارات وتسليمها فى 7/8/2008 .لكن حتى تاريخه لم تسلم العمارات، وما قام به المقاول حتى الآن يعادل 78% من قيمة الأعمال طبقاً للمستخلص رقم 15 من العملية والذى يحمل تاريخ 26/10/2010، وهو عبارة عن مبلغ قيمتة 2043312 جنيهًا مع العلم أنه تحرر أكثر من إنذار بسحب العملية من المقاول نتيجة التأخير وعدم جدية المقاول فى تنفيذ المشروع .وقد حصلت البوابة على تقرير للموقف التنفيذى للعملية موجه لمدير المديرية بتاريخ 28/6/2009 يفيد بأن حجم الأعمال 65% وقد وقع عليه المهندس مدحت وهدان مدير مديرية الإسكان بالشرقية ووجهه للشئون القانونية لاتخاذ الإجراءات اللازمة .وهذا يعنى أن المقاول قد قام بحجم أعمال قدرها 13 % منذ تاريخ 28/6/2009 وحتى تاريخه، أى أقل من 1% فى الشهر، ورغم صدور أكثر من قرار بسحب العملية إلا أنه حتى الآن لم ينفذ.وتكشف المستندات عن إرسال خطاب للمقاول بتاريخ 24/12/2007 يفيد بأنه تأخر فى الأعمال وخالف الجدول الزمنى، والغريب أنه فى نفس الوقت صرفت مديرية الإسكان مستخلص يحمل رقم 4 إسكان بتاريخ 8/1/2008 بقيمة 240581 جنيهاً، ثم تبعه خطاب آخر يفيد بتأخير الأعمال بتاريخ 23/3/2008 وبعده مباشرة صرفت المديرية للمقاول مستخلص رقم 6 بتاريخ 23/4/2008 بقيمة 94065 جنيهاً.ثم أرسلت المديرية خطابات تأخير أعمال بتواريخ 29 /5/2008، 15/6/2008، 29/7/2008، 3/ 8/2008، بعدها مباشرة صرفت مستخلص رقم 7 إسكان للمقاول بتاريخ 9/9/2008 بقيمة 69957 جنيهاً، ثم بعد ذلك أتبعته المديرية بخطاب إنذار سحب العملية بتاريخ 4/11/2008 .ومن آخر تاريخ بدأت خطابات إنذرات بسحب العملية من المقاول، وفى المقابل لم تتوقف المديرية عن صرف مستخلصات للمقاول الذى تنذره بسحب العمل فقد صرف مستخلص رقم 8 بعد إنذرات السحب بتاريخ 11 /1/209، بقيمة 92219 جنيهاً.وعقب صرف المقاول للدفعة المالية السابقة أرسلت المديرية خطابات تأخير أعمال بتاريخ /1/2009 و25/2/2009 و21/4/2009 وبعد ذلك مباشرة تم صرف مستخلص رقم 9 بتاريخ 17/5/2009 بقيمة 108961 جنيهاً.وصرفت المديرية مستخلص رقم 12 بتاريخ 26/6/2010 بقيمة 54337 جنيهًا رغم أن المقاول فى الفترة من 10/2/2010 وحتى 9/5/2010 كان داخل السجن فى قضية مالية!. بعد ذلك أرسلت المديرية للمقاول خطابين بتأخير الأعمال بتاريخ 11/7/2010، و25/7/2010، ثم خطاب بتاريخ 17/8/2010 يفيد بعدم مطابقة أعمال السيراميك بالعملية، إلا أنها صرفت مستخلص رقم 13 بتاريخ 26/10/2010 بقيمة 61651 جنيهًا ليصبح إجمالى ما صرفه المقاول 2043312 جنيهًا وهو يعادل 78 من حجم الأعمال .وحصلت البوابة على خطاب يفيد بموافقة السيد المهندس مدحت وهدان مدير مديرية الإسكان بالشرقية على سحب العملية بتاريخ 18/11/2010 وحتى الآن لم تسحب وما زالت المديرية مستمرة فى صرف مستحقات بدون عمل، فهل وراء هذه الصفقة من يتستر عليها ويسندها؟! .

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل