المحتوى الرئيسى

النمسا تجمد 1.6 مليار دولار من أرصدة عائلة القذافي

03/01 11:45

دبي- العربية.نت أعلنت النمسا، الثلاثاء 1-3-2011، عن تجميد أرصدة عائلة الزعيم الليبي معمر القذافي ومساعدين له. تحدث بيان للبنك المركزي النمساوي عن أرصدة ليبية تبلغ نحو 1.2 مليار يورو (1.66 مليار دولار)، مودعة في مؤسسات مالية نمساوية. لم يتضح بعد أي جزء من هذه ارصدة يخص أفرادا على قائمة عقوبات الاتحاد اوروبي. ميدانياً، ذكر سكان ان القوات الموالية للزعيم الليبي معمر القذافي احتشدت في غرب البلاد اليوم الثلاثاء، وسط خشيتهم من استعداد القوات الموالية للقذافي لشن هجوم لاستعادة السيطرة على بلدة نالوت الواقعة على بعد 60 كيلومترا من الحدود التونسية غرباً من قبضة المحتجين. وقال ساكن في نالوت اسمه سامي، لرويترز بالهاتف، ان القوات الموالية للقذافي تحيط بالمنطقة القريبة من الحدود التونسية.. انها جاءت برشاشات ثقيلة على سيارات رباعية الدفع وعشرات من المسلحين المجهزين بأسلحة خفيفة. وقال هم قالوا انهم جاءوا لملاحقة البلطجية. لكن سكان نالوت لا يصدقون هذا. الجميع في حالة تأهب لهجوم محتمل من نفس القوات لاستعادة المدينة. وقال ساكن اخر في نالوت رفض نشر اسمه انه سمع جنودا ليبيين تحركوا صوب الحدود مع تونس. واضاف قائلا لا يوجد قتال في نالوت. هم مروا بها وتقدموا الي الحدود حول منطقة وازن. الناس لا يعرفون ماذا سيحدث هنا. وقال صحفيون في الجانب التونسي من الحدود ان وحدات من الجيش الليبي ظهرت قبل غروب شمس يوم الاثنين واعلنت ان الحدود مغلقة الان. بينما ذكر شهود في مصراته وهي مدينة يسكنها نصف مليون نسمة على بعد 200 كيلومتر شرقي طرابلس وفي الزاوية وهي بلدة استراتيجية يوجد بها مصفاة نفطية على بعد 50 كيلومترا الي الغرب ان قوات الحكومة تشن او تستعد لشن هجمات. وأبلغ ساكن في الزاوية يدعى ابراهيم رويترز بالهاتف ان كتائب يقودها خميس ابن القذافي وصلت إلي مشارف البلدة وتبدو مستعدة للهجوم. وفي طرابلس المعقل الاخيرة للقذافي قتل بضعة اشخاص واصيب اخرون، أمس الاثنين، عندما فتحت القوات الموالية له النار لتفريق محتجين في حي تاجوراء حسبما قالت صحيفة قورينا الليبية. واضافت الصحيفة ان الاحتجاج شارك فيه عشرة الاف شخص. وتكونت في طرابلس طوابير أمام المخابز وأثار ارتفاع اسعار الارز والطحين الدقيق غضب السكان. وقال باسم 25 عاما الذي يعمل في بنك لا يوجد طعام كاف. وأضاف ان عددا كبيرا من العاملين في القطاع العام لم يتسلم راتب فبراير شباط بعد. كما احتشد المواطنون امام البنوك المملوكة للدولة التي بدأت في توزيع منحة قدرها نحو 400 دولار لكل أسرة في محاولة من جانب حكومة القذافي لحشد التأييد له.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل