المحتوى الرئيسى

قنصل مصر: أربع حالات وفاة فقط بين المصريين في شرق ليبيا

03/01 01:49

طرابلس- أ ش أ وصف أشرف شيحة قنصل مصر العام في مدينة بنغازي ، الوضع في المدينة بأنه يتسم بالهدوء الحذر.وقال في تصريح يوم الاثنين ان القنصلية العامة في بنغازي نصحت المصريين في بداية الاحداث بالمكوث في منازلهم وعدم الاشتراك في المظاهرات بأي شكل من الاشكال لأنها شأن ليب داخلي ، ومع هدوء الامور في بنغازى بدأنا في تسفير من يريد العودة من العائلات المصرية.وأضاف أن الاوضاع الان مستقرة في بنغازى لكنها تتسم بالهدوء الحذر فلا أحد يعرف ماذا يحمل الغد للمدينة ، مشيرا الى أن عدد المصريين الذين غادروا المنطقة الشرقية من الجماهيرية الليبية يزيد على اثنين وثلاثين ألف مواطن ، غادروا على نفقتهم الخاصة ، فيما قامت القنصلية بتسفير أكثر من 4300 مواطن منذ يوم 21 فبراير الحالي وحتى الان.وأوضح أشرف شيحة القنصل المصري العام في بنغازي أن تكلفة تسفير المواطن الواحد الى السلوم تبلغ 65 دينارا ليبيا وكانت في الايام الاولى تناهز المائة دينار.وقال ان الدولة وفرت التمويل الكافي لتسفير من يريد من المصريين من غير القادرين على تحمل نفقات السفر ، لكنه عبر عن أسفه "لان بعض المصريين يتحايلون من أجل الحصول على مقابل السفر أكثر من مرة حيث أن بعضهم فقد هوياته خلال الاحداث وأتى الى القنصلية بأسماء مختلفة للحصول على هذا المقابل". وأوضح أشرف شيحة قنصل مصر العام في بنغازي أن القنصلية وضعت قواعد صارمة للحفاظ على موارد الدولة ، وأن اكبر ما يواجه القنصلية من عقبات هو ضخامة عدد المصريين الراغبين في السفر وهو ما يقابله قلة عدد الموظفين خصوصا مع عدم القدرة على الاستعانة بموظفين آخرين من القاهرة في ظل استحالة حصولهم على تأشيرات حاليا.وذكر اشرف شيحة أن عدد المصريين في شرق ليبيا يبلغ خمسمائة ألف ، أكثر من مائتي ألف منهم في بنغازى.ونفى ما يتردد عن وفاة أعداد كبيرة من المصريين في شرق ليبيا ، وقال ان عدد الوفيات أربع حالات ثلاث منها قتلوا بالرصاص أثناء الاحداث وهم في طريقهم الى منازلهم والرابع قتله لصوص على طريق المطار ، مشيرا الى ان هناك حالتي وفاة غير مؤكدتين في طبرق ، تردد أنهما لمصريين لكن لم يعثر معهما على أي هويات.وقال ان محاولات جرت لإحضار سفن او طائرات لنقل المصريين من بنغازى الى مصر لكنها فشلت حيث ان المطار والميناء مغلقان ولم يعد أمامنا الا الطريق البرى.وأشاد القنصل العام المصري في بنغازى بتعامل الليبيين مع المصريين ، وقال "انهم يؤمنون المصريين ويعاملونهم بمنتهى الود"، وشدد ، من ناحية أخرى ، على عدم وجود أي اتصالات بين القنصلية المصرية والمعارضة في بنغازى.اقرأ أيضا:واشنطن بوست: الديمقراطية ستحد من النفوذ الأمريكي في الشرق الوسط

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل