المحتوى الرئيسى

فواصلاستنســــــــاخ الــثـــــــورة‮...!!‬

03/01 01:05

أنا ضد استنساخ التجربة المصرية في الثورة،‮ ‬بدول عربية أخري‮- ‬ولا أغرد بهذا الرأي وتلك القناعة خارج السرب،‮ ‬ولا أسير في الاتجاه المعاكس،وبالطبع لا استهدف الدفاع عن نظام عربي مهما كان،‮ ‬فليس لدي فاتورة واجبة السداد عند أحد،‮ ‬ولا اتناقض مع موقفي الداعم لثورة ‮٥٢ ‬يناير التي‮ ‬غيرت وجه المنطقة وقناعتي بأن مصر بفعل الثورة التي اشاد بها العالم،‮ ‬قدمت نموذجا فريدا في التغيير السلمي والحضاري تستعيد مكانة فقدتها،‮ ‬ودور‮ ‬غاب عنها،‮ ‬هو‮ »‬الدولة القائد‮« ‬التي ستتحمل مسئولية نقل العالم العربي إلي تحقيق العدالة والديمقراطية وحرية الرأي،‮ ‬إلا أننا لابد ان نعترف بأن ظروف دولة مثل مصر،‮ ‬تختلف عن واقع دول مثل اليمن وليبيا،‮ ‬والبحرين ناهيك عن العراق والأردن،‮ ‬والجزائر وسوريا والمغرب،‮  ‬وكلها تشهد تحركات شعبية تطالب بتغيير الأنظمة،‮ ‬في النموذج المصري باعتبارها دولة مؤسسات،‮ ‬لم يستغرق الأمر سوي أسبوعين فقط،‮ ‬حتي تمت عملية الانتقال السلمي والسلس للسلطة،‮ ‬خاصة أن المؤسسة العسكرية انحازت إلي مطالب الجماهير منذ اللحظة الأولي،‮ ‬الثورة في مصر،‮ ‬أكدت أن الشعب نسيج واحد،‮ ‬أظهرت المعدن الأصيل الذي أفشل كل المخططات الخاصة بالاحتقان الطائفي‮.‬ولعل السؤال المطروح،‮ ‬ما هو سيناريو اليوم التالي لسقوط النظام في دولة مثل ليبيا،‮ ‬اعتقد من خلال مؤشرات مهمة‮ - ‬وليس ترويجا لأفكار أو أحاديث أحد‮- ‬أنها الفوضي،‮ ‬والحرب الأهلية،‮ ‬وتفتيت الدولة،‮ ‬فقد تم تغييب المؤسسة العسكرية،‮ ‬فهي الأضعف علي حساب تقوية وتعدد الأجهزة الأمنية،‮ ‬لم يكن لها دور واضح ومحدد في إطار صياغة أحول الدولة وهي بذلك لن تكون بديلا للنظام،‮ ‬كما ان ليبيا دولة مترامية الأطراف مساحتها أكثر من دول أوروبية،‮ ‬مما خلق واقع سيطرة النظام علي‮ ‬غرب ليبيا وغيابه عن الشرق،‮ ‬دون ان يحسم الجنوب أمره وكما أن الدولة‮ - ‬بفعل فاعل‮- ‬لم تنجح في تجاوز النظام القبلي،‮ ‬وأنظر إلي أرقام الضحايا وحجم الدمار،‮ ‬وشكل المواجهات،‮ ‬وهناك شئ في الأزمة الليبية،‮ ‬لم يلتفت إليه أحد،‮ ‬وتعتبر سابقة علي الأقل عربيا،‮ ‬عندما تم تسريب معلومات تم نفيها،‮ ‬عن استعدادات حلف الاطلنطي للتدخل العسكري،‮ ‬وهي محاولة في الغرب لحماية مصالحه الاقتصادية‮.‬واليمن ليس أفضل من هذا المنظور،‮ ‬صحيح أن هناك مؤسسة عسكرية،‮ ‬ولكن تم استهلاكها في حروب الحوثيين،‮ ‬والمواجهات مع القاعدة‮.. ‬والخطورة أن مطالب تغيير النظام مشروعة ومحترمة،‮ ‬ولكنها توافقت مع أزمات الداخل،‮ ‬سواء الدعوة إلي انفصال الجنوب،‮ ‬أو تحدي القاعدة واستنفار الحوثيين ضد الدولة،‮ ‬كما ان دعم بعض القبائل مثل حاشد وبكيل للثورة،‮ »‬انتهازية سياسية‮« ‬وركوب للموجة،‮ ‬إلاأن الخلافات ضخمة،‮ ‬بين هذه القبائل،‮ ‬فهناك القبيلة أقوي من الدولة،‮ ‬وتعلو عليها كما أن المعارضة في إطار اللقاء المشترك تعاني من أمراض المعارضة المصرية‮.. ‬ناهيك عن حجم الاسلحة الصغيرة والمتوسطة لدي كل افراد الشعب اليمني‮.‬أما الخطورة الأكبر فهي في البحرين،‮ ‬فبدون تجاوز للواقع وإقرارا بالحقيقة،‮ ‬فإن المطالبين باصلاح النظام،‮ ‬هم شيعة البحرين ويمثلون نموذجا صارخا‮ »‬للترف السياسي‮« ‬فالوفاق،‮ ‬وهو التنظيم السياسي الأكبر لهم رشح في الانتخابات الماضية ‮٩١ ‬نائبا وفازوا جميعا،‮ ‬وهم أقل من نصف العدد بصوت واحد،‮ ‬ولكنهم ولأسباب طائفية،‮ ‬عجزوا عن تشكيل تحالف بين قوي دينية أخري،‮ ‬لها تحفظات علي الحكومة،‮ ‬سواء الإخوان المسلمين والسلف،‮ ‬ناهيك عن مكمن الخطر في القضية،‮ ‬أن هناك دعما ورعاية إيرانية لهذه التظاهرات مما يهدد بتغيير درامي في المنطقة يوسع نفوذ إيران،‮ ‬وتعبر به إلي الضفة المقابلة للخليج،‮ ‬وموضع قدم لها،‮ ‬تؤثر بالضرورة علي أوضاع الشيعة في المنطقة الشرقية بالسعودية والأوضاع في الكويت‮.‬أخيرا‮.. ‬أنا مع التغيير‮- ‬مع الحرية‮- ‬مع الانفتاح الديمقراطي في العالم العربي،‮ ‬ولكن وفقا لظروف كل دولة،‮ ‬وأوضاعها الداخلية‮.‬

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل