المحتوى الرئيسى

ملاحظات سريعة علي التعديلات الدستورية

03/01 01:05

أكد المستشار حاتم بجاتو،‮ ‬مقرر لجنة التعديلات‮ ‬الدستورية ورئيس هيئة‮ ‬المفوضين بالمحكمة الدستورية العليا،‮ ‬أن المجلس الأعلي للقوات المسلحة سيصدر مرسوما،‮ ‬بقانون‮ »‬خلال ساعات‮« ‬يدعو المواطنين للاستفتاء علي التعديلات خلال ثلاثين يوما‮.. ‬وهذا التأكيد لا يتوافق مع ما سبق ان صرح به اعضاء المجلس الأعلي للقوات المسلحة بشأن فتح حوار يشارك فيه الرأي العام حول التعديلات الدستورية المقترحة قبل طرحها للاستفتاء‮.. ‬وهذا الحوار يكتسب أهمية خاصة في ضوء التغييرات التي تجري في المجتمع المصري،‮ ‬ومن المفيد سماع رأي الأحزاب السياسية ومنظمات المجتمع المدني في مسألة سيكون لها تأثير حاسم علي مستقبل العمل السياسي في مصر،‮ ‬وإعادة بناء الدولة ومؤسساتها‮.‬نظام الانتخابوعلي سبيل المثال،‮ ‬فإن تمسك لجنة التعديلات الدستورية بنظام الانتخابات الفردي ليس له ما يبرره،‮ ‬لأن هذا النظام كان من عوامل الإفساد للحياة السياسية‮.. ‬فكلنا نعرف الفرق بين‮ »‬نواب الخدمات‮« ‬ونواب الأمة،‮ ‬وكلنا نعرف أن تأثير المال أكبر بكثير في حالة الانتخاب بالنظام الفردي وكذلك تأثير العائلات والقبلية والجهوية‮ »‬الانتماء إلي منطقة جغرافية معينة‮« ‬وكلنا نتذكر مشهد أعضاء مجلس الشعب وهم يهرولون للحصول علي تأشيرات الوزراء لاداء خدمات لانصارهم‮ »‬وليس لكل أبناء الدائرة‮«‬والثورة تقتضي تغيير مفاهيم كثيرة،‮ ‬بينها طريقة انتخاب البرلمان حتي يمكن رفع مستوي التمثيل في داخله،‮ ‬كما ان جماهير الشعب المصري برهنت علي نضج سياسي رائع ووعي‮- ‬علي مستوي رفيع‮- ‬بالقضايا الكبري وبالشأن العام‮.. ‬وبالتالي فإن نظام الانتخاب الفردي يعني‮  ‬تكبيل هذا الوعي وإجهاضه،‮ ‬كما لو كنا نقول للناخب‮: . ‬يكفي ان تهتم باصلاح مواسير الميه في دائرتك أو الحصول علي بعض المزايا من النائب الذي يمتلك مقابل صوتك‮.. ‬ولا ترهق نفسك بالتفكير في المشاركة في صنع القرار‮  ‬السياسي وكلنا نعرف ان نظام القائمة النسبية المفتوحة‮ ‬غير المشروطة يعني ان يختار الناخب بين برامج سياسية واقتصادية واجتماعية وثقافية مما يعني الارتقاء بمستوي الانتخابات‮.‬نائب الرئيسكذلك،‮ ‬فإنني لم افهم مغزي ان تلزم التعديلات الدستورية‮.. ‬رئيس الجمهورية بتعيين نائب له خلال ستين يوما من تولي الرئاسة‮.. ‬ولماذا لا يكون نائب الرئيس بالانتخاب،‮ ‬مثله مثل رئيس الجمهورية؟وإذا كنا قد رفضنا التوريث العائلي،‮ ‬فهل نقبل التوريث السياسي،‮ ‬أي ان يختار لنا رئيس الجمهورية من يحل محله‮- ‬عند الضرورة‮- ‬وقد يكون هذا النائب هو نفسه الرئيس في مرحلة لاحقة بفضل العلاقات التي ينسجها حوله خلال فترة توليه لمنصب نائب الرئيس‮.. ‬ولا جدال في أنه توجد ايجابيات عديدة في التعديلات أهمها‮: ‬تحديد مدة الرئاسة،‮ ‬وإلغاء القيود المفروضة علي الترشيح لموقع الرئاسة،‮ ‬وتقييد سلطة اعلان الطوارئ‮- ‬وإن كان الأمر يحتاج إلي قيود أكثر فيما يتعلق بتمديد فترة الطوارئ والإشراف القضائي الكامل علي الانتخابات بجميع مراحلها بدءا من القيد بجداول الانتخاب‮.. ‬وحتي اعلان النتائج،‮ ‬واعتبار المحكمة الدستورية العليا‮.. ‬جهة الاختصاص في الفصل في صحة عضوية اعضاء مجلس الشعب،‮ ‬وإنهاء دور وزارة الداخلية والأجهزة التنفيذية في الانتخابات‮.‬سلطات الرئيسولكن‮.. ‬بقيت قضية القضايا ومشكلة المشاكل التي أدت إلي قيام نظام حكم فردي ديكتاتوري متسلط في مصر لعشرات السنين،‮ ‬وهي‮:‬السلطات المطلقة الممنوحة لرئيس الجمهورية في دستور ‮١٧٩١‬،‮ ‬وهي سلطات تتجاوز بكثير تلك التي كان يتمتع بها ملوك مصر في السابق‮.‬وكما هو معروف،‮ ‬فإن الاستبداد لابد ان يولّد الفساد‮.‬فإذا ما جرت انتخابات الرئاسة القادمة في ظل دستور يحتوي علي هذه المواد‮.. ‬فاننا سنكون قد سلمنا السلطة لديكتاتور جديد من صنع ايدينا،‮ ‬ذلك لأن الرئيس القادم‮.. ‬حتي لو كان من فصيلة الملائكة سوف يشعر بانه لا حاجة لديه لكي يقدم علي أي خطوة تؤدي إلي تجريده من هذه السلطات،‮ ‬وبذلك نكون أشبه بمن يدور في حلقة مفرغة،‮ ‬لأن البرلمان‮- ‬وفقا لدستور ‮١٧٩١- ‬لا يملك السلطات التي توازي سلطات الرئاسة أو تجعله قادرا علي الحد منها،‮ ‬أو حتي ايجاد نوع من التوازن بينه وبين الرئيس‮.. ‬صحيح أن المجلس الأعلي للقوات المسلحة التزم بتعديل عدد معين من مواد الدستور،‮ ‬وليس وضع دستور جديد،‮ ‬ولكن‮.. ‬كان يمكن التوصل إلي صيغة،‮ ‬علي أيدي لجنة التعديلات الدستورية،‮ ‬وعبر الاستفتاء،‮ ‬تضمن طرح هذه المواد للحذف عند وضع دستور جديد أو تكفل تعهد الرئيس الجديد بشطبها من الدستور،‮ ‬واخطرها النص في دستور ‮١٧٩١ ‬علي ان رئيس الجمهورية يتولي رئاسة السلطة التنفيذية،‮ ‬مما يعني ان اعضاء مجلس الوزراء ليسوا سوي مجرد موظفين يعملون في سكرتارية رئيس الجمهورية‮.‬كما ان الرئيس الجديد قد يفضل نظام الجمهورية الرئاسية علي نظام الجمهورية البرلمانية،‮ ‬لأنه يريد ان تكون في يديه سلطات من شأنها تضخيم دوره علي حساب دور ممثلي الشعب ومجلس الوزراء‮.‬القضية مهمة وتحتاج إلي حوار‮.. ‬ولو لأجل زمني محدد‮.. ‬ومحدود‮.‬

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل