المحتوى الرئيسى

كتاب جديد للنائب العام عن طرق مكافحة الفساد الدولي

03/01 00:34

كتب- محمد رفعت: قررت دار الابداع للنشر والتوزيع طباعة رسالة الدكتوراه التي حصل عليها المستشار عبد المجيد محمود النائب العام منذ نحو أربعة اشهر من جامعة عين شمس بعنوان المواجهة الجنائية للفساد في الاتفاقيات الدوليــــة والتشريع المصري، في كتاب جديد. والرسالة عبارة عن بحث في اتفاقية الأمم المتحدة الخاصة بمكافحة الفساد والتي صدقت عليها مصر.وقال النائب العام في الرسالة إن اتساع دائرة الفساد علي المستوي العالمي تؤدي إلي تشويه التجارة الدولية والتدفقات الاستثمارية.. وإنها تسهل ارتكاب الجرائم المنظمة العابرة للحدود الاقليمية وأهمها الرشوة الدولية والاتجار في المخدرات والمؤثرات العقلية وغسيل الأموال.. ان كل ذلك يعرض التطور الاقتصادي والاجتماعي والسياسي علي مستوي العالم لأخطار كبيرة.وتناولت الرسالة ماهية الفساد وصوره والأنماط المستحدثة منه وآثاره ومخاطره، والأسباب والعوامل المساعدة علي مكافحته، والصلة بين الفساد والجريمة المنظمة، وجريمة غسل الأموال وبين الأحكام الموضوعية لمواجهة الفساد في اتفاقية الأمم المتحدة وفي التشريع الجنائي المصري والجوانب الإجرائية لمواجهة هذه الظاهرة والتعاون الدولي في مكافحة جرائمها.وأكدت الدراسة أنه يجب أن يتناول التشريع الجنائي المصري بالتجريم كافة صور سلوك الفساد في القطاع الخاص وان يقرر لهذه الصور عقوبات وجزاءات رادعة تتناسب مع خطورة الدور الذي يؤديه هذا القطاع في مجال النشاط الاقتصادي الوطني وان يمتد نطاق جرائم الفساد من حيث صفة الفاعل الذي تجوز ملاحقته عن احدي هذه الجرائم ليشمل إلي جانب الموظفين العاملين والموظفين الدوليين والموظفين العاملين الأجانب وموظفي المنظمات الدولية.وخلصت الدراسة إلي العديد من التوصيات ومن بينها ضرورة وضع النصوص الواضحة الصريحة التي تنظم حق الاستعانة بمحام في مرحلة جمع الاستدلالات لتحقيق التوازن بين التوسع في نطاق التجريم فيما يتعلق بالأفعال التي تشكل جرائم الفساد وحماية حقوق المتهمين في هذه الجرائم ووضع نظم قانونية لحماية الشهود والضحايا والخبراء.وأكد البحث ضرورة إنشاء جهات تحقيق ومحاكم متخصصة تتولي إجراءات الملاحقة في قضايا الفساد حتي تتمكن من مواجهة جادة لأشكال وأبعاد الإجرام المعاصر والتطور الهائل في ادوات ارتكابها باستخدام أوجه التقدم العلمي والتقني، والتي جعلت القيام بإجراءات التحقيق والمحاكمة وجمع الأدلة والوصول إلي الحقيقة للحكم بالإدانة أو بالبراءة أمرا بالغ الصعوبة. ومن جهة أخري فإن سرعة المحاكمة تحقق المصلحة الخاصة للمتهم بوضع حد للآلام التي يتعرض لها بسبب وضعه موضع الاتهام وبخاصة في ضوء علانية إجراءات المحاكمة.وتناول وسائل الإعلام لقضايا الفساد تشجيع القطاع الخاص للقيام بدور فعال في مكافحة الفساد بكافة أشكاله، باعتبار هذا القطاع شريكا أساسيا في قاطرة تنمية وإصلاح المجتمع، وضرورة العمل علي وجود ميثاق شرف إعلامي يحث علي الفضائل ويمنع الرذائل لتتناغم المنظومة الإعلامية مع ظروف المجتمع المصري وطبيعته وعاداته وتقاليده.اقرأ أيضا:النيابة تستمع لأقوال الشهود فى اتهامات للفقي والشيخ بالاستيلاء على المال العام

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل