المحتوى الرئيسى

وقفة الجمعة القادمة .. شبابنا يعلنها وقفة ندم بقلم:طلال معروف نجم

03/01 13:46

وقفة الجمعة القادمة .. شبابنا يعلنها وقفة ندم بقلم / طلال معروف نجم أعلى مراحل السقوط الاخلاقي أن يتهم المرء بتهمة حرامي, فما بالك أذا أتهم شعب بأكمله حاكمه بأنه حرامي. هذا ما سمعناه من جماهير شعبنا في جمعة الغضب الماضية , عندما راحت تهتف وبأعلى الاصوات وباللهجة العراقية المتفردة بتعابيرها " بواك نوري المالكي بواك بواك " . أذن ماذا تبقى لحاكم بعد أن وصم بوصمة حرامي؟.. العراقيون عندما يشتمون الساقط أخلاقيا ينعتونه بعبارة" ترس" , أي أمتلأت أذناه فلم يعد يسمع الشتائم . ويبدو ان نوري "الثاني" صار "ترس" بكل معنى الكلمة , فلم يعرأهمية لما ينفذ الى أذنيه من شتائم , بدليل أنه طلع على الناس في مؤتمر صحفي صباح الاثنين (ضم نخبة من الصحفيين المنتقين بعناية) , ليعلن بأنه منح وزراء حكومته مهلة 100 يوما , على خطى الدول المحترمة لتقييم أداءهم . ترى وماذا عنك يانوري ؟. ومن سيقيمك ؟. ألا تكفيك تظاهرات الغضب العراقي العارمة ليوم الجمعة الماضية ؟ . لتعرف أي أداء مترد أنت فيه . أذن ترقب الجمعة القادمة ... شبابنا على مواقع الفيسبوك , دعوا الى جمعة أسموها جمعة الندم . ومنهم من أسماها بجمعة الكرامة . مهما كانت المسميات فهي سلسلة من الجمع التي سقض مضاجعك . وستكون اول حاكم عراقي ومنذ تأسيس الدولة العراقية عام 1921 , يوصمه الشعب بوصمة "البواك" . فأي أداء أنذاك تنتظره من وزرائك وأنت أولى بالتقييم ؟ . فشلة الوزراء يكفي أن بينهم أمير ميليشيا . وآخر طبيب مازال يحمل عنوان طبيب مقيم . وآخر رادود يعبث اليوم بالتعليم العالي . وغيرهم وغيرهم . . حقا الشباب العربي ومن بينهم شباب العراق العظيم , يعلمون الان الشعوب الاخرى دروسا في مواقف الاحتجاج والتظاهرات التي تسقط الطغاة . فآخر الاخبار تقول ان شعب الصين نحى منح الشباب العربي , ودعا الى تظاهرات عارمة عبر الفيسبوك . ترى بماذا يطالب شباب الصين , وهم في دولة هي القوة الاقتصادية الجبارة الثانية في العالم ؟ . سننتظر مايريدونه فنتعلم منهم . مثل ما علمناهم طرق التظاهرات . فالشعوب وبمكرمة الانترنت والفيسبوك والتويتر واليوتيوب والموبايل , صارت تتبادل الافكار والطرائق الكفيلة بأسقاط الحكام الطغاة. يوم الجمعة القادمة ستكون وقفة ندم , على نواب ومسؤولين أنتخبانهم فخذلونا .. تفرجوا على رعاع السلطة , وهم يوجهون اسلحتهم نحو جموع الشعب في كل مدينة وناحية وقضاء من ارجاء العراق . وكانت الفضيحة الكبرى التي لم يستطيعوا التغطية عليها هي موقعة ساحة التحرير. التي ستلاحقهم كعار يضاف الى سجلهم المثخن بالجرائم .

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل