المحتوى الرئيسى

حبس العادلي 15 يومًا في قضية "الانفلات الأمني"

02/28 22:05

كتب- محمود حمدي:قررت نيابة أمن الدولة العليا، اليوم، حبس اللواء حبيب العادلي وزير الداخلية السابق 15 يومًا على ذمة التحقيقات التي تجريها في قضية الانفلات الأمني، وإصدار قرارات بإطلاق الرصاص الحي على المتظاهرين خلال الأحداث التي شهدتها مصر منذ 25 يناير الماضي، وأسفرت عن استشهاد 361 شخصًا، وإصابة أكثر من 4 آلاف آخرين، وإصدار قرارات من شأنها إثارة الرعب في نفوس المواطنين، منها فتح السجون وغرف الحجز في عددٍ من أقسام الشرطة في القاهرة الكبرى والمحافظات. وحمَّل العادلي عددًا من قيادات الوزارة، بينهم اللواءات حسن عبد الرحمن رئيس جهاز مباحث أمن الدولة، وإسماعيل الشاعر مدير أمن القاهرة السابق، وأحمد رمزي مساعده لقطاع الأمن المركزي، وعدلي فايد مساعده للأمن العام، مسئولية القرارات التي أصدرها للتعامل مع المتظاهرين، وهو ما دفع النيابة لاستدعائهم للمرة الثانية للاستماع إلى أقوالهم فيما نسبه إليهم العادلي في التحقيقات؛ حيث أكدوا في التحقيقات السابقة أنهم كانوا ينفذون أوامر الوزير، وإن بعضهم امتنع عن تنفيذ الأوامر لبعض الوقت، إلا أن العادلي هددهم بالعقاب والاستبعاد من الخدمة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل