المحتوى الرئيسى

شريك بالائتلاف الحاكم في المغرب يدعو لتقديم برنامج إصلاحي للملك

02/28 20:22

الرباط - عادل الزبيري طلب المجلس الوطني لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية اليساري المشارك في الائتلاف الحكومي المغربي، الاثنين 28-2-2011، من المكتب السياسي أن يباشر حواراً عاجلاً مع حلفاء الحزب ومع الأغلبية الحكومية لجعل مطالب الإصلاح الدستوري والسياسي برنامجاً مشتركاً يعرض على الملك محمد السادس، ويكون قاعدة لتقييم مشاركة الحزب في الحكومة وأساساً لبناء موقفه من الاستمرار فيها. ودعا البلاغ الرسمي للمجلس الوطني للاتحاد الاشتراكي إلى ضرورة توجّه المغرب إلى إصلاح دستوري شامل وعميق، مع التأكيد على "وضع المصلحة العليا للوطن دائماً فوق كل اعتبار حزبي أو سياسي ضيق"، مشدداً على ضرورة "الانخراط الفوري في إنجاز الإصلاحات الجوهرية، حتى تتجنب البلاد أية مآزق يكون من شأنها تعطيل الانتقال إلى الديمقراطية"، وفق ما جاء في بيان الحزب. وشدد بيان الاتحاد الاشتراكي على أن المغرب دخل في مسلسل الإصلاحات بشكل مبكّر في الوطن العربي، عبر التناوب السياسي التوافقي، لكنه دعا في الوقت نفسه إلى "اعتماد أجندة إصلاحات سياسية واقتصادية واجتماعية مستعجلة وفق جدولة زمنية محددة"، مع ضرورة الدخول فوراً في عملية تحول ديمقراطي تحقق حاجات المجتمع المدني في المغرب. وجاء البيان عقب أسبوع من التظاهرات السلمية التي شهدها المغرب في 53 مدينة بحسب ما أقرت به وزارة الداخلية التي وصفت المظاهرات بالسلمية والتي دعت إلى الانتقال من الملكية الدستورية إلى الملكية البرلمانية وإسقاط كل من البرلمان والحكومة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل