المحتوى الرئيسى

محتجون يغلقون مقار للحكومة بالبحرين

02/28 15:16

المحتجون شددوا على اللحمة الوطنية (الجزيرة نت)الجزيرة نت-المنامة شكل مئات المتظاهرين في البحرين سياجا بشريا أغلقوا به بوابات مبنى البرلمان الثلاث, لمنع دخول أعضاء مجلس الشورى لعقد جلسة اعتيادية صباح اليوم الاثنين. وردد المتظاهرون شعارات تطالب بإسقاط الحكومة وتشدد على تلاحم الشعب البحريني بين سنة وشيعة, وهي نفس الشعارات التي تضمنتها لافتات حملوها كتب على بعضها "نطالب بإسقاط مجلسي الشورى والنواب". وقال مسؤول بالبرلمان في اتصال مع الجزيرة نت من داخل المبنى إن ثمانية أعضاء فقط بينهم رئيس مجلس الشورى علي صالح الصالح تمكنوا من الدخول منذ الصباح قبل وصول المحتجين للبرلمان لكن باقي الأعضاء لم يتمكنوا. كما يقول الصحفي المختص في شؤون البرلمان راشد الغائب إن جلسة الشورى يفترض أن تعقد وفق اللائحة الداخلية الساعة التاسعة والنصف بالتوقيت المحلي وإذا لم يكتمل النصاب يمكن أن تتأجل لمدة نصف ساعة أي لغاية الساعة العاشرة وإذا لم يكتمل النصاب مرة أخرى تؤجل لأجل غير مسمى وفق اللائحة الداخلية. وذكر الغائب للجزيرة نت أن مجلس الشورى البحريني الذي يعد الغرفة الثانية المعينة من المجلس الوطني (البرلمان) ويتكون من أربعين عضوا يتم تعيينهم بأمر ملكي, وحتى يتحقق النصاب اللازم لانعقاد الجلسات, يشترط حضور 21 عضوا. لكن انتهاء اعتصام المحتجين الساعة الحادية عشرة من صباح اليوم, دفع أعضاء آخرين من الشورى لدخول المجلس وهو ما مكنهم من عقد الجلسة التي شهدت مطالبة من العضوة لولوة العوضي بتشكيل لجنة شورية لمساعدة السلطة التنفيذية للنظر في مطالب المحتجين.  مسيرة الحافلات أسلوب جديد في حركة احتجاجات البحرين (الجزيرة نت)احتجاجات مستمرةوقال أحمد معتوق -أحد المشاركين في المسيرة- إن المتظاهرين يعتزمون غدا إغلاق بوابات نفس المبنى الذي ستنعقد فيه جلسة مجلس النواب المنتخب الاعتيادية. وذكر معتوق للجزيرة نت أن مجلس النواب "أصبح غير شرعي بانسحاب 18 نائبا يمثلون 65% من الشعب البحريني", في إشارة إلى استقالة كتلة الوفاق الشيعية على خلفية الأحداث الأخيرة. وأشار إلى أن استمرار انعقاد جلسات النواب يعد استفزازا لشريحة واسعة من الشعب ولحركة الاحتجاجات. من ناحية أخرى خرج عشرات من سائقي الحافلات من البحرينيين في مسيرة جابت شوارع العاصمة المنامة تضامنا مع مطالب المحتجين في دوار اللؤلؤة, حيث انطلقوا حاملين أعلام البحرين. وتسببت المسيرة التي دامت قرابة ساعة ونصف الساعة في إرباك حركة المرور في الشوارع الرئيسية بالمنامة في حين غابت قوات الأمن البحرينية من مناطق المظاهرات والاحتجاجات لكن مروحية تابعة للأمن العام البحريني بقيت محلقة في سماء العاصمة. كما اعتصم عشرات المحتجين أمام بوابات وزارتي التربية والتعليم ومبنى هيئة الإذاعة والتلفزيون بمدينة عيسى لمنع الدخول والخروج منها مطالبين بإطلاق سراح المعتقلين السياسيين. ومن المتوقع أن تشهد شوارع العاصمة والضواحي القريبة منها عصر اليوم مسيرات راجلة حاشدة ينطلق بعضها من دوار اللؤلؤة وبعضها الأخر ينتهي عند الدوار الذي يعتصم فيه آلاف المحتجين للأسبوع الثاني على التوالي. يشار إلى أن يوم أمس شهد مسيرة ضمت عشرات الشاحنات الثقيلة جابت شوارع العاصمة لمدة ساعة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل