المحتوى الرئيسى

حقائق-الاضطرابات في شبه الجزيرة العربية

02/28 13:23

(رويترز) - امتدت الاحتجاجات على الزعماء العرب التي تجتاح العالم العربي الى شبه الجزيرة العربية حيث يطالب عشرات الالاف بالتغيير في اليمن والبحرين وتتظاهر أعداد أصغر في دول خليجية مجاورة.فيما يلي ملخص للاحتجاجات الاخيرة بالمنطقة المنتجة للنفط والتي اندلعت على الرغم من التعهدات التي قدمتها الدول بانفاق مليارات الدولارات في صورة اعانات حكومية وتغييرات سياسية متواضعة حتى يسترضي الحكام الشموليون المعارضة الشعبية:البحرين:- تظاهر عشرات الالاف من الشيعة لاسبوعين في العاصمة المنامة مطالبين بأن تمنح الاسرة السنية الحاكمة المزيد من الحقوق لهذه الطائفة التي تمثل أغلبية الشعب البحريني والتي يقولون انها عانت من التمييز لعقود.وقتل سبعة أشخاص وأصيب المئات في اضطرابات سبقت تعهد السلطات تحت ضغط من الحلفاء الغربيين بالسماح بالاحتجاج السلمي وعرض الحوار على المعارضين.وشملت التنازلات الاخرى الافراج عن سجناء والسماح لمعارض شيعي بارز بالعودة من المنفى الاختياري واجراء تعديل وزاري. ولا يلبي هذا مطالب المحتجين بوضع دستور جديد واقالة رئيس الوزراء الشيخ خليفة بن سلمان ال خليفة الذي يشغل هذا المنصب منذ 40 عاما.اليمن:- قتل 24 شخصا منذ 17 فبراير شباط في احتجاجات يومية على حكم الرئيس علي عبد الله صالح.وعرض صالح الذي يحكم افقر دولة بشبه الجزيرة العربية منذ 32 عاما الحوار مع المعارضة ووعد بالا يرشح نفسه مرة أخرى حين تنتهي ولايته عام 2013 غير أنه كان قد حنث بوعود مماثلة فيما مضى.   يتبع

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل