المحتوى الرئيسى

بالصور.. "كينجز سبيتش" يحصد 3 جوائز أوسكار

02/28 09:47

فاز الفيلم التاريخى الدرامى البريطانى "ذا كينجز سبيتش" بجائزة أوسكار أفضل فيلم فى الحفل الثالث والثمانين لتوزيع جوائز الأوسكار فى هوليوود، والذى أقيم فى الساعات الأولى من صباح، الاثنين. الفيلم الذى يروى قصة تغلب، ملك إنجلترا جورج السادس على مشكلة التأتأة التى كان يعانى منها، كان يعتبر الأوفر حظاً بعد فوزه بعدة جوائز سبقت الأوسكار. وفاز الممثل البريطانى كولن فيرث بجائزة أوسكار، أفضل ممثل، عن دوره فى فيلم "ذا كينجز سبيتش"، وقال فيرث لدى تسلمه جائزته: "أشعر أن حياتى الفنية وصلت إلى القمة"، مضيفا بلهجة مازحة: "أريد أن أعترف لكم أنى أشعر بحماسة قد تتحول فى أى لحظة إلى خطوات راقصة". وفى فيلم "ذا كينجز سبيتش" (خطاب الملك) يؤدى فيرث ببراعة دور ملك إنجلترا جورج السادس، الذى كان يعانى من مشكلة تأتأة كبيرة وجهوده الكبيرة للتغلب عليها. وسبق لفيرث (50 عاماً) أن فاز بجائزة جولدن جلوب وجائزة بافتا لأفضل ممثل عن نفس الدور. وفازت الممثلة ناتالى بورتمان بجائزة أوسكار أفضل ممثلة عن دورها فى فيلم التشويق "بلاك سوان" الذى يتناول أوساط الباليه. وكانت بورتمان، المرشحة الأوفر حظاً، للفوز عن أدائها دور راقصة باليه مضطربة، يدفعها سعيها إلى الكمال إلى الجنون. وسبق لها أن فازت بجائزتى جولدن جلوب وبافتا البريطانية عن نفس الدور. ولدى تسلمها جائزتها، قالت الممثلة التى بدا عليها التأثر الشديد وهى حامل بطفلها الأول، إنها تحرص على شكر المخرج الفرنسى لوك بيسون "الذى منحنى أول دور لى وأنا فى سن الحادية عشرة" فى إشارة إلى دور ماتيلدا فى فيلم "ليون". وشكل فوزها فى الأوسكار تتويجا لسنة مثقلة بالأعمال لناتالى بورتمان (29 عاماً) التى مثلت فى عدة أفلام من أنواع مختلفة من فيلم التشويق "بلاك سوان" إلى الكوميديا "نو سترينغز اتاتشد". كما فاز المخرج البريطانى توم هوبر بجائزة أوسكار أفضل مخرج عن فيلم "كينجز سبيتش" التاريخى فى الحفل الثالث والثمانين لجوائز الأوسكار فى هوليوود. وكان هذا أول ترشيح لهوبر للفوز بجائزة أوسكار، وكان هوبر مخرجاً لبرامج تليفزيونية حازت جوائز قبل أن ينتقل لإخراج الأفلام على الشاشة الكبيرة، ومن بينها العام 2009 فيلم "ذا دامند يونايتد" من بطولة مايكل شين.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل