المحتوى الرئيسى

‏600‏ مصري وعربي في ختام مؤتمر الشباب‏..‏ ثورة التغيير اليوم

02/28 09:20

ووقف المشاركون في بداية فعاليات المؤتمر دقيقة حدادا علي شهداء الثورات التي تشهدها عدد من الدول العربية‏,‏ كما وقف المشاركون في ساحة الحضارات بمكتبة الإسكندرية دقيقة حدادا علي شهداء الثورة المصرية‏,‏ وعزف مجموعة من الموسيقيين علي أضواء الشموع نفير الشهداء‏.‏ ورحب الدكتور إسماعيل سراج الدين‏,‏ مدير مكتبة الإسكندرية‏,‏ بالشباب المشاركين في المؤتمر‏,‏ ووصف الشباب المصري بأنهم أبطال ثورة‏25‏ يناير فجروا أعلي القيم السامية من خلال الثورة التي ضربت مثلا للعالم أجمع‏,‏ حيث تلاحم فيها الشعب بمختلف توجهاته الدينية والسياسية والفكرية‏,‏ رجالا ونساء‏.‏ صغارا وكبارا‏,‏ أغنياء وفقراء‏.‏ كما نمت الثورة ثقافة التطوع في المجتمع‏,‏ وأظهرت أفضل ما لدي الشباب‏.‏ وأشار سراج الدين إلي أن مكتبة الإسكندرية خصصت مكانا بساحة الحضارات أمام قاعة المؤتمرات لاقامة نصب تذكاري لشهداء ثورة‏25‏ يناير‏,‏ حيث تعكف لجنتان علي اختيار التصميم الملائم وحصر اسماء الشهداء الذين ستكتب اسماؤهم‏.‏ وأضاف أن المكتبة تعمل حاليا علي توثيق ثورة‏25‏ يناير من خلال الصور والفيديوهات والوثائق والمنشورات الرسمية وغير الرسمية وغيرها من المواد‏,‏ مرحبا بأي مساهمات في هذا الإطار‏.‏ من جانبه‏,‏ قال الناشط علي مكاوي أحد الشباب المشاركين في تنظيم المؤتمر وأحد الفاعلين في ثورة‏25‏ يناير‏,‏ إن هذا اللقاء يأتي في وقت به حراك‏,‏ وأنه لولا تضحية شهداء الثورة بحياتهم ما كانت مصر لتتحرر‏,‏ لافتا إلي أنه حان وقت العمل وتنسيق الجهود والرؤي من أجل مستقبل أفضل لمصر والعالم العربي‏.‏ وأكد أن ثورة‏25‏ يناير لم تنته لأنها لم تحقق كل مطالبها‏,‏ مضيفا أن شباب الثورة أسقط إلي حد ما نظاما‏,‏ مما يستدعي تضافر الجهود من أجل بناء نظام جديد يرقي لآمال وتطلعات الشعب المصري والشعوب العربية جمعاء‏,‏ حيث إن مصر للعرب جميعا‏.‏ ولفت الناشط تامر بدر الدين‏,‏ أحد الشباب المشاركين في تنظيم المؤتمر وأحد الفاعلين في ثورة‏25‏ يناير‏,‏ إلي أن الثورة المصرية كانت مليئة بالابتكار والنظام والحوار والتكاتف‏,‏ منوها إلي أن النظام الذي استهدفت الثورة إسقاطه لا ينحصر في مجموعة أشخاص‏,‏ وإنما أفكار وسياسات ورؤي‏,‏ مما يعني أن اسقاطه يتطلب القضاء علي الانغلاق والجمود الفكري‏.‏ وشدد بدر الدين علي أن الجميع اليوم يؤمنون بأن الفرد يمكن أن يحدث تأثيرا‏,‏ وأنه بالحوار البناء في مختلف محافظات مصر يمكن وضع رؤي واضحة ومحددة لمستقبل أفضل للبلاد‏,‏ مؤكدا أن مصر اليوم تقود الفكر الديمقراطي في العالم‏,‏ وأنه يجب الحفاظ علي ذلك‏.‏ ونوه الناشط والمخرج الوثائقي كريم الشناوي‏,‏ من جانبه‏,‏ إلي أهمية الإعلام الاجتماعي الذي أثبتت الثورة ضرورة تفعيله‏,‏ مضيفا أنه لا يحتاج إلي إمكانات تقنية معقدة‏,‏ إذ ان أي شخص يمكنه أن يصور لقطات فيديو أو صورا فوتوغرافية بالهاتف المحمول‏,‏ لتتداولها القنوات الفضائية والصحف‏,‏ خاصة إذا كان هناك تعتيم إعلامي‏.‏ وطالب الشناوي بمنتج إعلامي جيد يصل إلي أكبر عدد من الجمهور‏,‏ من أجل توعيتهم بحقوقهم وواجباتهم لتحقيق التغيير الذي استهدفته ثورة‏25‏ يناير‏.‏  

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل