المحتوى الرئيسى

‮.. ‬ورزقي علي اللهانتهي‮ ‬عصر الفراعنة‮..!‬

02/27 21:50

‮»‬بعض المسئولين يتصور أن المنصب الذي بلغه يعطيه الحق في التصرف مع من هم دونه وكأنهم جزء من التركة التي أورثها له أبواه،‮ ‬ويتناسي أنه محاسب علي كل صغيرة وكبيرة اقترفتها يده‮.‬اقول لمثل هؤلاء حذار أن تغتر‮.. ‬فقد يكون المنصب هو الحصان الذي يجر عربتك إلي الهاوية‮.. ‬خير لك أن تقيم العلاقة مع من هم دونك علي المودة والاحترام لا علي الإرهاب والتنكيل‮.. ‬جميل جدا أن تقدر عملهم وجهدهم وألا تسفه أفكارهم‮.. ‬اجعل الحكمة التي تضعها علي مكتبك لتطالعها عينك كل يوم أن الكرسي والسلطة والمنصب لم ولن تدوم لأحد مهما بلغ‮.‬سوف تدرك قيمة هذا الكلام عندما يأتي اليوم الذي تترك فيه موقعك وساعتها تظهر لك مشاعر الناس علي حقيقتها،‮ ‬فإن كنت ممن أحسنوا وأعطوا كل ذي حق حقه فستلقي كل الاحترام والتقدير،‮  ‬ولن ينساك الذين أحترمتهم وقدرت عملهم،‮ ‬أما إن كنت ممن‮  ‬استهان ونكل بمن هم دونه وطغي وتكبر فسوف تستكمل البقية الباقية من حياتك منبوذا،‮ ‬ولن تشعر بأية متعة مهما كان حجم ما جنيته من وراء المنصب،‮ ‬ويوم تقوم ساعتك فسوف تكون‮  ‬المسألة أدهي وأمر‮!!‬قد تصور لك نفسك وأنت تري المنافقين من حولك يكيلون لك المديح أن مثل هؤلاء سوف يظلون يؤنسونك بعد أن يلفظك الكرسي اللعين،‮ ‬لكنهم سيفعلون بك ما فعلوه مع من سبقوك،‮ ‬ويكونون أول من يتجنبك،‮ ‬بل انهم سوف يعتبرون القرب منك بل مجرد السلام عليك لعنة،‮ ‬وسوف تتحول مشاعرهم عنك بنسبة ‮٠٨١ ‬درجة ليهيئوا أنفسهم للتفاعل مع القادم الجديد بعدك،‮ ‬ويكونوا علي رأس المسيئين إليك اللاعنين لأيامك،‮ ‬ويطلقوا البخور لخليفتك دون خجل ويضيئوا له الشموع،‮ ‬ويفرشوا الأرض بالورود والرياحين ليدوس عليها في طريقه ليجلس علي الكرسي الذي كنت تجلس عليه بالأمس‮!!«.‬‮>>>‬‮<< ‬هذا المقال عمره بالتقريب ‮٠١ ‬سنوات كاملة‮.. ‬أهداني صورة منه الزميل العزيز الأستاذ سامي جاد الله بإعلانات‮ »‬أخبار اليوم‮« ‬عندما التقاني الأسبوع الماضي‮.. ‬قال‮: ‬أنا احتفظ تحت زجاج مكتبي بهذا ا لمقال الذي نشرته أنت عندما كنت تكتب عمود‮ »‬قضية ورأي‮«.. ‬فاكر‮.. ‬آهو كل اللي كتبته نراه الآن رأي العين‮.. ‬ابتسمت وقلت للأستاذ سامي‮: ‬المهم أن الناس تتعظ وتعرف أن الكرسي مسئولية وأمانة،‮ ‬وأن علي المسئول في أي موقع أن يتذكر قول رسولنا الكريم صلي الله عليه وسلم‮: »‬كلكم راع‮  ‬وكلكم مسئول عن رعيته‮«.. ‬عقب الأستاذ سامي علي كلامي قائلا‮: ‬المشكلة أننا نصنع الفراعنة بأنفسنا‮.. ‬فهم أولا وأخيرا بشر‮  ‬ونحن الذين نؤلههم ونفرعنهم بنفخنا فيهم ونفاقنا لهم وسكوتنا علي اخطائهم‮.. ‬قلت للأستاذ سامي‮: ‬أبشر ياعمنا‮.. ‬الثورة قامت وبقيامها قضي علي آخر أسرة فرعونية،‮ ‬ولن يحكم مصر بعد اليوم فرعون مادام قد عاد لمصر شبابها‮.. ‬ومادام ميدان التحرير موجود‮.. ‬والشاطر يورينا شطارته‮!..‬redamahmoud_54@yahoo.com

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل