المحتوى الرئيسى

عبورإجهـــــــاض الآمــــــال

02/27 21:50

فرق شديد بين الأمنيات والآمال وما يجري بالفعل في الواقع‮.‬في تجوالي الاسبوع الماضي رأيت شبابا يقوم بتنظيف شارع المعز والدروب المتفرعة منه،‮ ‬ظاهرة لا تقتصر علي الشارع الأعظم،‮ ‬ولكنها انتشرت في جميع انحاء مصر‮. ‬تعبير عن روح جديدة خلاقة وطاقة تجددت بها،‮ ‬مصر الآن تمر بمخاض آخر بعد ثورة يناير وما ننتظره تحول هذه الروح إلي مشروع من أجل المستقبل يمكن من خلاله ان تصبح مصر قوة عظمي خلال بضع سنوات لنعتبر من التاريخ،‮ ‬قبل الحملة الفرنسية كان تعداد مصر مليونين ونصف المليون فقط‮. ‬قاوم المصريون الحملة وقائدها بطل أوروبا الصاعد الإمبراطور فيما بعد،‮ ‬ثم جاء محمد علي باشا وخلال فترة قصيرة أسس الدولة وانطلق بها من خلال جيش مصري حميم يقوده ابنه ابراهيم باشا‮. ‬واجتاحت الدول الأوروبية كلها ضده في موقعة نافازين،‮ ‬ان فحص هذه الفترة،‮ ‬ما قبل مجيء الحملة عندما كانت مصر في فوضي تحت الحكم العثماني،‮ ‬تتعاقب عليها الأوبئة والمجاعات إلي درجة ان الناس كان يأكل بعضهم بعضا بالمعني الحرفي،‮ ‬حتي ان البشر كانوا يتحايلون علي البشر‮. ‬يدعي أحدهم المرض فإذا جاء الطبيب ذبحوه وطبخوه‮. ‬خلال عشرين سنة تولي محمد علي الألباني الأصل،‮ ‬والذي فهم مصر وإمكانات شعبها أكثر من المصريين الذين حكمونا خلال العقوة الأربعة الأخيرة،‮ ‬أصبحت مصر قوة عظمي،‮ ‬هذا درس من التاريخ الذي أرجو ان يفهمه أعضاء الحكومة الحالية،‮ ‬تلك الحكومة التي تبدو في واد وما جري في واد‮.‬كنت أتمني أن أري في تشكيلها وجوها جديدة من ميدان التحرير،‮ ‬لقد أصغيت إلي الشباب الذي خطط وقاد الثورة،‮ ‬كثيرون منهم مستوعبون لروح العصر ولثقافته وعلي درجة من الوعي والعلم تؤهل كل منهم لتولي منصب رئيس الجمهورية وليست وزارة ما فقط،‮ ‬تمنيت لو ان أحدهم تولي وزارة الثقافة التي يتصل عملها بالروح،‮ ‬ولكن بدلا من ذلك أتي إلينا رئيس الحكومة برجل أعمال يمتلك كافيتريا استثمر فيها الثقافة للربح،‮ ‬ومارس الرقابة علي النصوص،‮ ‬هل هذا هو الاختيار المناسب بعد ثورة يناير؟،‮ ‬لماذا لم يتم اختيار أحد الشباب الذي قاد الثورة،‮ ‬إذا قيل انه صغير السن فأذكر ان جمال عبدالناصر قاد ثورة يوليو وهو في الثالثة والثلاثين،‮ ‬ولم يخرج أحد في ذلك الوقت من باشوات مصر أو أركان النظام الملكي ليتهكم عليهم ولا يري فيهم إلا صبية يستحقون البونبوني كمان‮!‬كنت أتمني أن يبدأ الفريق أحمد شفيق مثالا وإشارة علي بدء عهد جديد،فيعلن تفاصيل ثروته بعد حلف اليمين،‮ ‬وكذلك الوزراء الجدد،‮ ‬تقليد يجب أن يتبع من أعلي مستوي إلي أقل رتبة،‮ ‬إعلان الثروة عند تولي المنصب وعند الخروج منه،‮ ‬خاصة المناصب العليا،‮ ‬لكن لم يحدث شيء من ذلك رغم ان الفكرة طرحت عبر أجهزة الإعلام وخلال الاجتماع الذي عقده رئيس الوزراء السابق والحالي أيضا‮.. ‬من الواضح ان الحكومة ماتزال تتبع المنطق القديم،‮ ‬وماتزال تتستر علي الفساد،‮ ‬وإلا أين رموز السلطة الذين تحوم حولهم الشبهات وأضرب مثالها بالوزير محمد ابراهيم سليمان،‮ ‬المصالح ماتزال قائمة،‮ ‬والتسويف سياسة متبعة،‮ ‬وهذا السلوك الواضح يتناقض تماما مع الأهداف النبيلة للمجلس العسكري الأعلي،‮ ‬المشكلة الحقيقية في مصر الآن هذه الحكومة العاجزة عن استيعاب ما جري،‮ ‬وتحويل الطاقة الحضارية الروحية التي فاضت بها مصر إلي خطط وجسور إلي المستقبل،‮ ‬لذلك اتعاطف مع الشباب وأتمني‮ ‬زوالها اليوم قبل الغد‮.‬جمال الغيطاني

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل