المحتوى الرئيسى
alaan TV

استقالة رئيس الوزراء التونسي بعد احتجاجات

02/27 22:17

تونس (رويترز) - اعلن رئيس الوزراء التونسي محمد الغنوشي استقالته يوم الاحد بعد احتجاجات عنيفة بسبب علاقتة بالرئيس المخلوع زين العابدين بن علي وهو ما ادى الى احتفالات بشوارع وسط العاصمة.وقال محللون ان الخطوة قد تضفي مزيدا من الشرعية على انتخابات لاختيار خليفة لبن علي الذي اطيح به يوم 14 يناير كانون الثاني لكنها قد تشجع المعارضة على طرح المزيد من المطالب.وبعد قليل من الاعلان اطلقت قوات الامن الرصاص في الهواء في تونس العاصمة لتفريق مئات من الشباب الذين كانوا يلقون الحجارة ويحطمون واجهات المحلات بينما تجمع الالاف بالقرب من البرلمان للاحتفال.وقال واحد من الجماهير المبتهجة عرف نفسه باسم احمد "نحن سعداء جدا لكن هذا لا يكفي... نريد ألا نرى شيئا اخر من هذه الحكومة."واتهم منتقدون الغنوشي بأنه قريب من نظام الرئيس السابق زين العابدين بن علي بعد سلسلة من الاحتجاجات التي تردد صداها في انحاء العالم العربي والهمت انتفاضة مماثلة في مصر.ووفقا لاعلان اصدره الرئيس التونسي المؤقت فؤاد المبزع فقد عين الباجي قائد السبسي رئيسا للوزراء خلفا للغنوشي. وسبق ان تولى السبسي وزارة الخارجية في عهد الرئيس الراحل الحبيب بورقيبة.وقال الغنوشي ان استقالته ستوفر اجواء افضل للعهد الجديد وانه يريد الحيلولة دون سقوط المزيد من الضحايا في الاضطرابات السياسية التي تشهدها البلاد.وقتل ثلاثة اشخاص واصيب عدد اخر بجروح في اشتباكات منذ يوم الجمعة بين قوات الامن ومتظاهرين في احتجاجات على الغنوشي.وقال الغنوشي عبر التلفزيون الرسمي ان استقالته تخدم البلاد وانه ليس رجل قمع.   يتبع

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل