المحتوى الرئيسى

مصريون يتهمون الأمن الليبي بالاستيلاء على أموالهم ومتعلقاتهم

02/27 18:22

القاهرة- (د ب أ) بدأت السلطات المصرية الأحد تكثيف رحلاتها الجوية لإجلاء الرعايا المصريين العاملين في ليبيا حيث نظمت 35 رحلة نقلت 11 ألف مصري من مطاري طرابلس وجربا بتونس بمعدل 22 رحلة من المطار الأول و 13 رحلة من تونس.وقال شاهد عيان من المنيا بجنوب مصر إن "ما تعرضنا له في مطار طرابلس محزن جدا حيث يستخدم الأمن الليبي في المطار الطرق السيئة ويضرب كل المصريين ويصادر الأجهزة الكهربائية وكروت الذاكرة من الموبايلات (الهواتف المحمولة) واضطررنا لتحطيم كل الأجهزة الكهربائية حتى لا يصادرها الأمن كما يصادرون الأموال ويحصلون على رشاوى كبيرة من أجل السماح لنا بدخول صالة السفر".وأضاف شاهد عيان آخر من أسيوط ،بجنوب مصر أيضا ، أن "ما يحدث في ليبيا ضد المصريين يجب ألا يمر على المسئولين حيث زاد استهداف المصريين بعد خطاب نجل القذافي (سيف الإسلام) وكان الأمن الليبي يجبر أي مصري في الشوارع على التوجه إلى الساحة الخضراء للتظاهر لصالح القذافي ثم يتركونه بعد انتهاء المظاهرة وسط مخاطر شديدة من المرتزقة لذلك حرص الآلاف من المصريين على التواجد في المنازل وعدم المجازفة بالخروج".وتظاهر 25 عاملا داخل صالة الوصول بمطار القاهرة عقب عودتهم وطالبوا بمقابلة السفير المصري لحثه على إرسال طائرات ومساعدة بعض أقاربهم في ليبيا ورفضوا الخروج من الصالة وتوجه إليهم العميد مصطفى صلاح ، مدير إدارة التأمين بالمطار ، وأوضح لهم أن السفير المصري مازال في ليبيا وأنه يبلغ المسئولين بطلباتهم.وصرحت مصادر مسئولة بالمطار بأن "125 مصريا عادوا بوثائق سفر اليوم بعد فقدان جوازات سفرهم كما تم علاج أكثر من 45 بنزلات برد وإصابات بسبب سوء المعاملة بمطار طرابلس".اقرأ أيضا:شخصيات معارضة للقذافي تقول انها شكلت مجلسا وطنياتقرير : سيف الاسلام القذافي ينفي ان الاضطرابات تجتاح ليبيا

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل