المحتوى الرئيسى

المؤشر السعودي عند أدنى مستوى في 9 أشهر بفعل اضطرابات اقليمية

02/27 18:22

دبي (رويترز) - تراجع المؤشر الرئيسي للسوق السعودية لادنى مستوى في تسعة أشهر يوم الاحد وهبطت معظم بورصات الخليج في ظل مخاوف من اتساع نطاق الاضطرابات في المنطقة.وانخفض المؤشر الرئيسي خمسة بالمئة مسجلا أدنى مستوى منذ السادس من يونيو حزيران حيث لم يتأثر المستثمرون بشكل يذكر بخطة انفاق اجتماعي قيمتها 37 مليار دولار أعلنها العاهل السعودي الاسبوع الماضي بينما تراجع مؤشر سوق مسقط للاوراق المالية 2.8 بالمئة مسجلا أدنى مستوى في 22 أسبوعا مع تحول الاحتجاجات في مدينة صحار الصناعية الى صدامات دموية.وقال أكبر نقوي مدير الصناديق في الماسة كابيتال "ربما نكون اعتقدنا أن الاسواق ستتلقى اعلان الخطة التحفيزية بشكل ايجابي."وأضاف "لكن ما حدث يظهر أن حالة الاستياء العام تهيمن على المنطقة. وبصرف النظر عما يعتقده الناس بأن الاوضاع ربما تصبح جيدة على الامد البعيد فان الاسواق لا تحب الغموض ومثل هذه الاوضاع تؤثر على الثقة."وبعدما أطاحت الاحتجاجات برئيسي تونس ومصر فان ليبيا تشهد انتفاضة ومازالت هناك اضطرابات في البحرين في حين تشهد السعودية احتجاجات بسيطة.وسببت المخاوف من احتمال تفشي الاضطرابات في السعودية موجة تهافت على البيع. ونظم شيعة سعوديون يوم الخميس احتجاجا صغيرا في المنطقة الشرقية المنتجة للنفط.وهبطت أسهم أكبر 25 شركة على قائمة المؤشر الرئيسي ومن بينها سهم مجموعة سامبا المالية الذي انخفض ستة بالمئة بينما تراجع سهم بنك الرياض 5.9 بالمئة وسهم زين السعودية عشرة بالمئة.وقال ماثيو ويكمان من المجموعة المالية-هيرميس "من الصعب العثور على مشترين لكن الامر لا يتطلب ضغوط بيع كثيرة لدفع السوق للهبوط نظرا لشح السيولة حاليا."وأطلقت الشرطة في سلطنة عمان الرصاص المطاطي على محتجين رشقوها بالحجارة مطالبين باصلاحات سياسية في احدى المدن الصناعية اليوم مما أسفر عن مقتل شخصين.   يتبع

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل