المحتوى الرئيسى

منع صاحب شركة طيران من السفر استأجر بلطجية لدهس الموظفين بالسيارات

02/27 20:23

باشرت نيابة النزهة تحقيقاتها فى اتهام مدير شركة «ازوتس للطيران» بإستئجار مجهولين وإطلاق أعيرة نارية على موظفى الشركة المعتصمين أمام مقرها، بالإضافة إلى التحريض على دهس الموظفين بسيارات ميكروباص والتسبب فى إصابة أحدهم. تبين من التحقيقات التى أجراها أحمد البرديسى، مدير النيابة، أن العاملين بالشركة علموا أن مديرها يقوم بتصفية أعماله فى مصر والعودة إلى دولته الكويت، فاعتصموا أمام مقر الشركة، مطالبين بحقوقهم المادية من يوم 13 فبراير الماضى، وقام مدير الشركة باستئجار بلطجية وتحريضهم على إطلاق النيران على المعتصمين، إضافة إلى استخدام 4 سيارات ميكروباص تابعة للشركة فى دهس المعتصمين، وأمر المستشار عبدالمجيد محمود، النائب العام، بمنعه من السفر. تبين من التحقيقات التى جرت برئاسة محمد السيد خليفة أن الشركة يمتلكها رجل أعمال كويتى الجنسية، ولها فروع فى مصر، منها فرع الطيران والعقارات وبعد الأحداث الأخيرة التى شهدتها البلاد تبين لمالكها ركود الاقتصاد المصرى، فقرر تصفية أعماله والسفر خارج البلاد، فعلم العاملون والموظفون بما يدور فى خاطر مدير الشركة، فقاموا بالاعتصام أمام المقر ومنع مديرها عدنان عبدالصمد من الخروج والسفر خارج مصر، وطالبوه بحقوقهم المادية إلا أنه اتفق مع مديرة شركة العقارات على استئجار مجموعة من البلطجية والمسجلين خطر لإرهاب وترويع الموظفين والعاملين، وبالفعل استقل البلطجية 4 سيارات ميكروباص خاصة بالشركة وقاموا بدهس المعتصمين فجأة، والتسبب فى إصابة أحد الموظفين. كشفت التحقيقات التى جرت بإشراف المستشار مصطفى خاطر، المحامى العام الأول لنيابات شرق القاهرة، أن مدير الشركة حرض عدداً من المجهولين على إطلاق الأعيرة النارية على المعتصمين وتمكنت القوات المسلحة من القبض على سائق إحدى السيارات المستخدمة فى ترويع ودهس المعتصمين. فى السياق نفسه، تقدمت السفارة الكويتية ببلاغ إلى النيابة العامة تتهم فيه موظفى الشركة باحتجاز أحد مواطنيها داخل مقر الشركة، ومنعه من الخروج والسفر خارج البلاد، وقال مسؤول القنصلية الكويتية إن مدير الشركة ليست لديه رغبة فى تصفية شركته، وإن الشركة تزاول عملها، ولم تقم بإنهاء عمل أى موظف بها، وإنها على استعداد للموافقة على الاستقالات وإعطاء كل شخص حقوقه المادية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل