المحتوى الرئيسى

نشطاء ائتلاف الثورة: الاعتذار لا يكفي ونطالب بجدول زمني لتنفيذ مطالب الثورة

02/27 16:45

 طالب نشطاء ائتلاف شباب الثورة وزير الخارجية الإسترالي، كيفين راد، بإطلاق حملات في بلاده لتنشيط السياحة المصرية، وتقديم الدعم التقني إلى مصر في مجال الزراعة، بحسب أحد ممثلي شباب جماعة الإخوان المسلمين بالائتلاف محمد عباس.لم يتطرق شباب الائتلاف، خلال لقائهم براد في مقر السفارة الإسترالية بالقاهرة أمس الأول، لتدخل قوات الشرطة العسكرية لفض اعتصام مئات المحتجين بميدان بالتحرير بالقوة، صباح السبت الماضي، "لا نقبل بتدخلات خارجية في شؤوننا الداخلية، واللقاء استهدف مطالبتهم بتنشيط السياحة، والاستفادة من خبراتهم في مجال الزراعة، نظرا لتقدمهم في هذا المجال".من جهة أخرى يؤكد عباس، اعتزام نشطاء الائتلاف بمطالبة قيادات المجلس العسكري، بالإعلان عن جدول زمني لتحقيق مطالبهم بإقالة حكومة أحمد شفيق. وأضاف عباس: "على الجيش إثبات حسن نيته بالإعلان عن جدول زمني للاستجابة لمطالبنا، وبيان اعتذاره عن أحداث السبت لا يكفي، ولا نقبل بقاء الوجوه القديمة في الوزارة، وفي مقدمتهم أحمد شفيق، وأحمد أبو الغيط، فضلا عن وزيري القوى العاملة والداخلية".وتابع: "موقف الجيش من مطالبنا تسوده حالة من التراخي الغريب وعدم التفاعل"، موضحا أنهم بصدد إرسال خطاب إلى رئيس اللجنة المعنية باقتراح التعديلات الدستورية المستشار طارق البشري، يبدون فيه تحفظهم على بعض ما ورد في التعديلات، خاصة البند المتعلق بتخصيص يوم واحد لانتخابات مجلس الشعب.من جهتها، طالبت الجمعية الوطنية للتغيير والبرلمان الشعبي وجبهة دعم الثورة بمحاسبة المتسببين في أحداث أمس السبت منعا لتكراره مرة أخرى، مؤكدين شرعية المطالب التي نادى بها المعتصمون، صباح السبت الماضي، الذين حاولوا الاعتصام أمام مجلس الوزراء للمطالبة بإقالة شفيق.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل