المحتوى الرئيسى

العاملون بـ "الإصلاح الزراعى" يتظاهرون لزيادة الحوافز

02/27 16:45

تظاهر العشرات من العاملين والموظفين بجميع الإدارات بالهيئة العاملة للإصلاح الزراعى التابعة لوزارة الزراعة واستصلاح الأراضى صباح اليوم الأحد، احتجاجاً ما وصفوه بعدم العدالة فى توزيع حوافز الإثابة والمكافآت. كما طالب العاملون بتخصيص المبالغ اللازمة بالباب الأول حتى يمكن التامين على اليومية المؤقتة، وكذلك زيادة الكافات التشجيعية والأجور الإضافية. واتهم العاملون بالإصلاح الزراعى رؤساء الإدارات المركزية ورئيس الهيئة بمحاباة بعض الموظفين فى عمليات الصرف، مطالبين بالعدالة والمساواة أثناء صرف الحوافز. وقال المهندس سمير السمان، أحد الموظفين بالإدارة الهندسية، إن رؤساء الإدارات المركزية يقومون بصرف حوافز الإثابة للعاملين والموظفين المقربين فقط، وأن هذه الحوافز تصرف حسب الأهواء الشخصية لرؤساء الإدارات. ومن جانبها قررت إدارة الهيئة العامة للإصلاح الزراعى زيادة حافز الإثابة من 30 إلى 40 %، وقال فارس أحمد رئيس الإصلاح الزراعى لـ"اليوم السابع" أنه رفع مذكرة بمطالب العاملين لوزير الزراعة لوزير الزراعة واستصلاح الأراضى الدكتور أيمن أبو حديد بزيادة جميع الحوافز من 30 إلى 40 %، مشيرا إلى أن المذكرة تضمنت أيضا إخطار جميع مديريات الإصلاح الزراعى بالمحافظات هيئة الإصلاح الزراعى بأى مبالغ تخص الهيئة، على أن يتم توحيد صرف المكافآت والحوافز للعاملين بواقع 40 % للأجهزة المعاونة، و60 % للأجهزة الرئيسية مثل الشئون الزراعية والتعاون والتنمية والملكية والحيازة. على الجانب الآخر شكك العاملون المتظاهرون فى قرارات رئيس هيئة، الإصلاح الزراعى، وقالوا إن هذه القرارات سبق وأن تم اتخاذها من قبل دون تنفيذ، وهو ما دعا رئيس الهيئة إلى الانسحاب من مكان المظاهرة التى نظمت أمام مقر هيئة الإصلاح. وكشفت مصادر مطلعة بالهيئة العامة للإصلاح الزراعى عن أن فارس أحمد قد عقد اجتماعا برؤساء الادارت المركزية بالإصلاح الزراعة طالبهم فيه بالتهدئة، ومحاولة توفيق الأوضاع فى عملية صرف المكافآت الشهر والحوافز الشهر المقبل.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل