المحتوى الرئيسى

فى تحقيقات مذبحة (السلام): اتهام رئيس المباحث بإطلاق الرصاص من شرفة منزل أمينة (الوطنى)

02/27 13:50

حبيب العادلي واصلت أمس، نيابة استئناف القاهرة، تحقيقاتها فى اتهام وزير الداخلية السابق حبيب العادلى، ورئيس مباحث ومأمور وضباط ومندوبى قسم السلام أول، بإطلاق الرصاص على 20 من أهالى المدينة، وقتلهم، وإصابة العشرات، والتقصير فى الأداء الأمنى، وترويع الآمنين. واستمعت النيابة برئاسة المستشار أيمن رخا، لأقوال محمد، شقيق الشهيد أحمد حسن على، وحسام الدين حسن، والد المصاب أحمد حسام الدين، بالإضافة إلى المصابين محمد نبيل وحسام سيد سيد. وقال شقيق الشهيد أحمد حسن على أمام النيابة إنه فى أثناء مشاهدة شقيقه لأحد مباريات كرة القدم فى التليفزيون، فى تمام الخامسة والنصف مساء، سمع أصوات طلقات نارية فهرع مسرعا إلى الشارع، ووجد ضباط وأمناء ومندوبى قسم السلام أول يطلقون النيران على المتظاهرين، فحاول مساعدة المصابين وإسعاف الجرحى، فتلقى رصاصة فى قلبه نفذت من ظهره ليستشهد مكانه. بينما قال حسام الدين والد المصاب أحمد حسام إن ابنه يملك سيارة نصف نقل، وأنه أثناء نقله المصابين والشهداء، تلقى رصاصة أصابته فى العنق، لينقل بعدها إلى مستشفى السلام، ليصاب بشلل رباعى تام. وكشف محمد على حجازى مقدم البلاغ ضد العادلى وضباط قسم السلام أن رئيس المباحث محمد راسخ حمته أمينة الحزب الوطنى بمدينة السلام شادية خبير، التى استقبلته فى منزلها بمساكن النيل، وأنه أطلق النيران على المتظاهرين وهو واقف فى شرفة منزلها.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل