المحتوى الرئيسى

كوريا الشمالية تهدد بفتح النار على الجنوب اذا ما واصلت سيول دعايتها السياسية

02/27 08:04

سيول (ا ف ب) - اعلنت وكالة الانباء الكورية الشمالية الرسمية الاحد ان كوريا الشمالية ستفتح النار على كوريا الجنوبية اذا ما واصلت سيول ارسال منشورات ومواد للدعاية السياسية المعادية لبيونغ يانغ.وقالت الوكالة ان الجيش الكوري الشمالي سيشن "هجمات نارية مباشرة ومحددة الاهداف" على المناطق الحدودية التي تضم الناشطين الجنوبيين والمناطيد العسكرية الكورية الجنوبية التي تلقي منشورات واقراص دي في دي معادية للحكومة (في بيونغ يانغ)، اذا ما استمر هذا التصرف.كما هددت كوريا الشمالية بشن هجوم على مناورات عسكرية مشتركة بين الجيشين الاميركي والكوري الجنوبي مقررة هذا الاسبوع بحسب وكالة الانباء الكورية الشمالية الرسمية.واوردت الوكالة ان بيونغ يانغ سترد في عملية "ثارية" على التدريبات المقررة اعتبارا من الاثنين لتحويل سيول العاصمة الكورية الجنوبية الى "بحر من النار".وفي تشرين الثاني/نوفمبر 2010، اجتمع عسكريون كوريون جنوبيون قرب المنطقة الحدودية مع كوريا الشمالية لارسال مناطيد تحمل منشورات معادية لبيونغ يانغ واقراص دي في دي واوراق نقدية من فئة دولار واحد الى الجزء الشمالي من الحدود، وذلك بعد اسبوع على القصف الذي شنته بيونغ يانغ على جزيرة كورية جنوبية.وارسل الجنود الى الشمال عشرة مناطيد حملت اكياسا ممتلئة بمنشورات اضافة الى 500 قرص دي في دي والف ورقة نقدية من فئة دولار واحد.وتعرض الافلام الموجودة على اقراص دي في دي صورا لكوريين شماليين يتضورون جوعا او مقتولين في مجمعات للعمل.وتم ارسال المناطيد من حديقة قريبة من المنطقة المنزوعة السلاح وهي المنطقة الحدودية بين الكوريتين منذ نهاية الحرب الكورية عام 1953 والتي لم تفض الى اي اتفاق سلام حتى اليوم.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل