المحتوى الرئيسى
worldcup2018

‮"‬بيزنس اكسسوارات الثورة‮ "‬

02/27 00:46

كتب عمرو جلال‮:‬‮< ‬التجارة شطارة و مكسب وخسارة و"اللي تغلب بيه العب بيه‮" ‬شعارات رفعها‮ ‬معظم الباعة الجائلين الذين جعلوا من بيع العلم المصري وصور شهداء‮ ‬25‮ ‬يناير مهنة لهم والتي لم تتأثر مبيعاتها رغم انتهاء اعتصام الثوار‮ .. ‬كثير من ورش الخياطة ومكاتب الطباعة ومصانع‮ "‬بير السلم‮" ‬حولت نشاطها وخصصته‮  ‬البيزنس‮ "‬اكسسوارات الثورة‮"  ‬أعلام وشرائط قماشية وكروت واستيكرات وألواح سيارت‮..‬وعلي العكس تماما لم تبد‮ ‬هذه الورش والمكاتب اهتماما كما هو المعتاد في مثل هذا التوقيت من العام بالزي المدرسي وطباعة الكراسات‮..‬وبرر‮ "‬رأفت كمال‮"  ‬احد الباعة‮  ‬بمنطقة الفجالة‮  ‬ذلك‮  ‬بالمكاسب الكبيرة التي يحققها اصحاب تلك الورش والمطابع من تصنيع الاعلام حيث لا تحتاج الي خامات مكلفة وتحقق ربح مجزيا وسريعا‮  ‬ومطلوبة في السوق اما احمد سامح بائع اعلام فيقول‮:  ‬ابيع اعلاما ذات أحجام مختلفة تبدأ أسعارها من‮ ‬15‮ ‬جنيهاً‮ ‬وحتي‮ ‬250‮ ‬جنيها وقد يصل حجمها إلي ستة أمتار وهذه الأعلام تصنع من‮ »‬الستان‮« "..‬ويعتبر العلم المصري المصنوع في الصين من افضلها جودة ومتانة ويبدأا سعره من‮ ‬15‮ ‬جنيها اما باقي الاكسسوارات فيتراوح اسعارها من جنيه الي خمسة‮ ‬جنيهات ويعتبر كارت صور الشهداء وعلم مصر‮ ‬هي الاكثر مبيعا منها‮ ‬

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل