المحتوى الرئيسى

امريكا: ليبيا قالت كلمتها وعلى القذافي ان يرحل الان

02/27 02:21

واشنطن (رويترز) - دعا الرئيس الامريكي باراك أوباما الزعيم الليبي معمر القذافي يوم السبت الى التنحي عن السلطة مشددا لهجة الولايات المتحدة بعد ايام من العنف الدامي والانتقادات لواشنطن بالبطء في الرد.وقال اوباما في اتصال هاتفي مع المستشارة الالمانية أنجيلا ميركل ان القذافي فقد شرعيته وعليه ان يتنحي.وذكر البيت الابيض في بيان بشأن الاتصال "قال الرئيس انه حينما لا تكون لدى زعيم من وسائل البقاء الا استخدام العنف الشامل ضد شعبه فقط فانه قد فقد الشرعية في أن يحكم وينبغي أن يفعل الشيء الصواب للبلاد من خلال المغادرة الان."الرئيس والمستشارة تقاسما القلق العميق بشأن استمرار انتهاك الحكومة الليبية لحقوق الانسان ومعاملة شعبها بوحشية."ولم يصل البيت الابيض في وقت سابق الى حد المطالبة بتنحي القذافي ولم يقل سوى ان الشعب الليبي فقط هو الذي له الحق في اختيار حكامه.وقالت وزيرة الخارجية الامريكية هيلاري كلينتون ان الشعب الليبي اوضح خياراته بشأن تلك القضية مرددة موقف اوباما الاكثر صرامة.واضافت كلينتون في بيان "قلنا دوما ان مستقبل حكومة (القذافي) مسألة سيحسمها الشعب الليبي.. وقد عبر (الشعب) عن نفسه بوضوح."وتابعت ان القذافي "فقد ثقة شعبه وعليه أن يذهب دون مزيد من العنف أو اراقة مزيد من الدماء."وكانت ادارة اوباما قد تعرضت لانتقادات بسبب ردها المتحفظ نسبيا حتى الان على قمع القذافي الدامي لانتفاضة ضد حكمه الذي بدأ قبل اربعة عقود.   يتبع

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل