المحتوى الرئيسى

أساتذة ومعيدو دار العلوم يتظاهرون لإقالة عميدهم

02/27 13:53

كتب- إسلام توفيق:نظَّم العشرات من أساتذة ومعيدي وطلاب كلية دار العلوم بجامعة القاهرة، صباح اليوم، وقفةً احتجاجيةً، أمام مبنى الكلية؛ للمطالبة بإقالة الدكتور محمد صالح، عميد الكلية، لما شهده عهده من فساد وانشقاقات بين الأساتذة داخل الكلية. ورفع الأساتذة لافتات تطالب بإقالة العميد ومجلس كليته، والتحقيق معهم في قضايا الفساد التي شهدتها الكلية، خلال الفصل الدراسي الأول. ورفض د. صالح مقابلة وفد من الأساتذ، واكتفى بالقول، إن الجهة التي عيَّنته هي فقط المخوَّلة بإقالته، وأنه لا يريد تقديم استقالته في الوقت الحالي؛ الأمر الذي دفع الأساتذة إلى التحرُّك بمسيرة سلمية إلى مبنى إدارة الجامعة وعمل وقفة أخرى أمام القبة؛ لمطالبة د. حسام كامل، رئيس الجامعة، بإصدار قرار إقالة د. صالح ومجلس الكلية. د. كامل بدوره، أكد للأساتذة أنه مرتبط باجتماعٍ مهمٍّ مع أحد القيادات العسكرية؛ لترتيب بعض الأمور الخاصة بالجامعة وتنفيذ حكم طرد حرس الداخلية، واستئناف الدراسة الأسبوع المقبل، ولكنه عاد وأكد أنه على أتمِّ الاستعداد لمقابلة وفدٍ من الأساتذة والمعيدين في الثالثة عصرًا؛ لمناقشتهم في مطالبهم، وهو ما وافق عليه المتظاهرون وأعلنوا اعتصامًا حتى مقابلة رئيس الجامعة ومناقشته في مطالبهم. ووزَّع أعضاء هيئة التدريس والهيئة المعاونة بيانًا حمل اسم "هبَّت رياح التغيير" وصل (إخوان أون لاين)، أكدوا فيه أن التغيير أصبح ضرورةً حتميةً, فرضتها الثورة المباركة، تحتِّم على كلِّ الصادقين من أبناء هذا الوطن أن يشاركوا فيه, معربين عن رفضهم الإساءة للتقاليد الجامعية ولأساتذتهم، كما يرفضون الفوضى وتعطيل مصالح الوطن، ولكنهم يؤكدون أن التغيير لن يتم حتى يغير كلٌ منَّا نفسه, ويحارب الفساد في كلِّ مؤسسات المجتمع. وأضاف: "من هذا المنطلق, ولأن الوضع الطبيعي لأي تعليم حرٍّ أن يكون نظام اختيار القيادات فيه بالانتخاب وليس بالتعيين, ليكون معبِّرًا عن رأي أفراده ومستفيديه, ويكون ساعيًا لتحقيق مصالح للمؤسسة التي يديرها في ضوء سيادة القانون, وحتى لا يؤثر ذلك سلبًا في العملية التعليمية وعلى علاقته بزملائه.. ولذا فإننا نطالب إدارة كليتنا العريقة بأن تكون مثالاً يحتذى به في التغيير والحرية؛ بتقديم استقالتها وفتح باب الترشيح لانتخاب إدارة حرة تعبِّر عن إرادة الكلية بكلِّ أطيافها, وتلبي مطالبها الحقيقية دون تدخل أو قيود خارجية. كما طالب البيان إدارة الكلية بالاعتذار لكلِّ مَن تضرر من سلوكها كجزءٍ من النظام السابق, وتعويضه عن الأضرار التي لحقت به.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل