المحتوى الرئيسى

الالاف يعتصمون بساحة التغيير بصنعاء للمطالبة باسقاط النظام

02/27 12:18

يواصل الالاف اعتصامهم بساحة التغيير أمام جامعة صنعاء للمطالبة باسقاط نظام الرئيس على عبدالله صالح.وقد أطلق الامن اليمني  ايضاَ الرصاص الحي في الهواء لتفريق اللجان الأمنية التابعة للمعتصمين التي حاولت استعادة الخيام المصادرة. من جهة اخرى حرص أنصار الحزب الحاكم المعتصمون بميدان التحرير على التأكيد على تمسكهم بالرئيس اليمني. وقد ازدادت الضغوط على الرئيس اليمني بعد اعلان شيوخ في قبيلتي حاشد وبكيل القويتين انضمامهم الى الحركة المطالبة باسقاط النظام احتجاجا على "اعمال القمع" فيما ارتفع عدد ضحايا الاضطرابات في مدينة عدن أمس إلى 7 قتلى. وفي هذا الوقت هاجم الرئيس اليمني علي عبد الله صالح المحتجين الذين "يقومون باعمال تخريب" واصفا اياهم بانهم "قلة مأجورة"، وذلك خلال لقاء في صنعاء عقده مع قادة القوات المسلحة غداة المواجهات الدموية في عدن جنوب البلاد. واضاف خلال الاجتماع الذي عقد في صنعاء ان "من يرفعون الشعارات هم من بياعي الكلام....نسمع هذه الايام طابورا من المقترحات والمشاريع ولدي ملف كبير من مقترحات هؤلاء معظمها من جبناء". وأضاف صالح ان "الوطن بامان طالما ان هناك ابطالا يحمونه" . و قد قتل ضابط في الاستخبارات اليمنية في حضرموت جنوب شرقي البلاد برصاص مسلحين "يعتقد انهما من تنظيم القاعدة"وفي مهرجان في عمران شمال العاصمة، شارك شيوخ كبار من قبيلتي حاشد وبكيل الى جانب آلاف المحتجين الذين حمل بعضهم السلاح في المطالبة باسقاط نظام الرئيس علي عبد الله صالح الذي يحكم البلاد منذ 32 عاما. وقال حسين عبد الله الاحمر، احد قادة حاشد التي تعتبر اقوى قبائل اليمن وينتمي صالح الى فرع من فروعها التسعة "اعلن استقالتي من حزب المؤتمر الشعبي العام الحاكم" الذي يقوده الرئيس اليمني. واضاف امام شيوخ من حاشد وقبيلة بكيل التي تعتبر ثاني اقوى القبائل اليمنية واكبرها ان استقالته جاءت نتيجة "قمع المسيرات والاحتجاجات السلمية في تعز وعدن وصنعاء".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل