المحتوى الرئيسى

قوات القذافي تتخلى عن اجزاء من طرابلس

02/26 20:52

طرابلس (رويترز) - تحدت الاحياء الفقيرة بالعاصمة الليبية طرابلس معمر القذافي علانية يوم السبت في الوقت الذي ضعفت فيه بشكل كبير قبضته على السلطة بعد 41 عاما من الحكم في مواجهة ثورة في جميع انحاء البلاد.وقال سكان تاجوراء للمراسلين الاجانب الذين زاروا المنطقة التي تقطنها الطبقة العاملة ان قوات الامن تخلت عن تاجوراء بعد خمسة ايام من المظاهرات المناهضة للحكومة.وأضاف السكان ان القوات فتحت النار على المتظاهرين الذين حاولوا السير من تاجوراء الى الميدان الاخضر بوسط البلاد خلال الليل مما اسفر عن مقتل خمسة اشخاص على الاقل. ولم يتسن التحقق من هذا العدد من جهة مستقلة.وتحولت صباح السبت جنازة أحد الضحايا الى استعراض اخر للتحدي ضد القذافي.وقال رجل عرف نفسه باسم علي ويبلغ من العمر 25 عاما لرويترز "الجميع في تاجوراء خرجوا ضد الحكومة. رأيناهم يقتلون اهلنا هنا وفي كل مكان في ليبيا."وأضاف "سنتظاهر مجددا ومجددا اليوم وغدا وبعد غد الى ان يتغيروا."وتناقض المشهد في تاجوراء مع تصريحات نجل القذافي سيف الاسلام الذي ابلغ الصحفيين ليل الجمعة بأن الهدوء يعود الى ليبيا.وأصبحت اجزاء كبيرة من شرق البلاد المنتج للنفط بما في ذلك مدينة بنغازي ثاني اكبر المدن الليبية تحت سيطرة قوات المعارضة.وفي روما قال رئيس الوزراء الايطالي سيلفيو برلسكوني اقوى حليف للقذافي في اوروبا يوم السبت ان القذافي لم يعد على ما يبدو يسيطر على ليبيا.   يتبع

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل