المحتوى الرئيسى
worldcup2018

هدوء حذر في ليبيا مع تعهد القذافي باستعادة السيطرة

02/26 20:17

 خيم الهدوء الحذر على العاصمة الليبية طرابلس ومدن كبرى أخرى، اليوم السبت، بعد يوم من تعهد الزعيم الليبي معمر القذافي باستعادة المدن التي سيطر عليها المتظاهرون.وقال شهود عيان إن هناك 30 نقطة تفتيش حكومية على الأقل تم نصبها على امتداد 250 كيلومترًا من الطريق الرئيسي الذي يربط طرابلس بالحدود الغربية لتونس.وبينما تم السماح لآلاف العمال المهاجرين من المصريين والفلسطينيين بالعبور إلى تونس، فقد تمت مصادرة بطاقات هواتفهم النقالة على الحدود بجانب كروت الذاكرة وأي كاميرات يمكن أن تخزن بها صور، بحسب الشهود.وكان المرتزقة الأفارقة وحرس الحدود الليبيون موجودين على الحدود، حسبما قال أحد الشهود الذي طلب عدم الكشف عن هويته لدواعٍ أمنية.وذكرت منظمة "هيومن رايتس ووتش" المعنية بحقوق الإنسان، اليوم السبت، أن قوات الأمن الليبية والموالين للحكومة هاجموا المحتجين الذين يحاولون السيطرة على مدينة الزاوية غربي البلاد، حيث يقيم العقيد معمر القذافي، ويقاتل للحفاظ على مقاليد السلطة في يده.وقالت "هيومن رايتس ووتش"، التي تتخذ من نيويورك مقرًا لها، إن قوات الأمن أطلقت النيران على المتظاهرين، وعمال مصريين يعملون هناك، "ما أدى إلى سفك دماء وفوضى" غير أنه لم ترد تقديرات دقيقة بحصيلة القتلى.وقال العمال المهاجرون ممن فروا إلى تونس، للمنظمة الحقوقية، إن قوات المعارضة فرضت سيطرتها على قطاع كبير من الزاوية، لكن القوات الحكومية تسيطر على المناطق المحيطة، وأنها أقامت نقاط تفتيش على مشارف المدينة.يذكر أن الهجمات التي تشهدها الزاوية، والتي أفادت تقارير بأنها وقعت أمس الجمعة، تأتي في إطار سلسلة اشتباكات عنيفة يشهدها شمال ليبيا.وبالرغم من تهديد القذافي بممارسة المزيد من العنف، قالت امرأة من طرابلس: إن سكان المدينة عقدوا العزم على خلع القذافي، الذي يحكم البلاد بقبضة من حديد منذ قرابة 42 عامًا.وقالت في رسالة صوتية بثت على موقع للمعارضة: "لسنا خائفين كثيرًا من الموت. وأنا لست خائفة وعلى استعداد لتقديم جميع أبنائي وإخوتي ونفسي إلى ليبيا".وناشدت المجتمع الدولي قائلة: "إنها كارثة. وإذا كان بوسعكم تقديم أي مساعدة أرجوكم قدموها الآن".وفي مدينة بنغازي، ثاني أكبر المدن الليبية، فتحت المحال التجارية والبنوك، بينما ظلت المدارس مغلقة.وسيطر المتظاهرون على تلك المدينة ضمن مدن أخرى في الجزء الشرقي من ليبيا، عقب اشتباكات عنيفة خلفت مئات القتلى.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل