المحتوى الرئيسى

اعتصام باحثى كلية آداب أسيوط احتجاجا على عدم تعيينهم

02/26 19:05

تظاهر أكثر من 20 باحثًا، بكلية الآداب بجامعة أسيوط، احتجاجًا على عدم تعيينهم، برغم من تعيين أبناء أساتذة وعمداء بكليات العلوم والآداب والتربية، بالمخالفة للقانون، ورددوا هتافات منها (التعليم فى جامعة أسيوط فى محنة أغيوثنا)، و(لن نتنازل عن حقنا أسوة بأعضاء هيئة التدريس)، (مساعدو الباحثين لا للفساد لا للتوريث لا لمحسوبية)، (عينوا أولادهم وطردوا باحثيهم)، (يارئيس الجامعة شوف الفساد طردوا الباحثين). وقال باحث بكلية الآداب: "كنت من أوائل الدفعة، وحصلت على درجة الماجستير، بعد 5 سنوات من عملى فى وظيفة باحث، فى تخصصات بناءً على احتياجات القسم، بمرتب لايزيد على 157 جنيها، وكنا نقوم بالتدريس للطلاب مثل المعيدين، وفوجئنا بعد المناقشة والحصول على الماجستير، لم ننال وظيفة حكومية أو تعيين فى الجامعة مثل الموظفين الذين مر على عملهم 3 سنوات. وأضاف عبد الواحد أبو الفتوح السيد: "القيادات الجامعية اضطهدتنا، بسبب تقدمنا بطلب إحاطة، ومحاربتنا، وطردنا فى الشارع فى الوقت الذى تم تعيين أبناء أستاذة آخرين، كما كلية الآداب تستعين بأساتذة منتدبين من جامعات أخري، إلا أن رئيس قسم وعميد سابق رفضوا الإعلان عن حاجتهم لمعيدين إلا بعد السماح بتعيين زوجاتهم الذين تعدوا سن التعيين". فيما تجاهلت قيادات الجامعة الاستماع إلى تظلماتهم، فى الوقت الذى تضامن معهم محمود العسقلاني، منسق حركة مواطنون ضد الغلاء، وتم توقيع مذكرة بمطالبهم، ورصد التجاوزات بها، من أجل إطلاع رئيس الجامعة عليها، لاتخاذ قرار سريع تجاههم، وإلا سيتم التصعيد الامر للقاهرة والقوات المسلحة. ومن جانبه تجاهل الدكتور مصطفى كمال، رئيس جامعة أسيوط، أمر الباحثين، ولم يرسل لهم من يستمع إلى شكواهم.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل