المحتوى الرئيسى

رئيس جامعة القاهرة: الحرس الجامعى رحل نهائياً

02/26 18:19

أكد الدكتور حسام كامل، رئيس جامعة القاهرة، أن الحرس الجامعى رحل من جامعة القاهرة نهائيا، ولن يكون هناك حرس جامعى تابع لوزارة الداخلية على الإطلاق، احتراما وتنفيذا لأحكام القضاء، مشيرا إلى أن الجامعة قامت بإنشاء إدارة حرس تابعة للجامعة. جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفى الذى عقده رئيس جامعة القاهرة الدكتور حسام كامل اليوم "السبت" وحضره الدكتور عادل زايد نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب والدكتور سامى عبد العزيز عميد كلية الإعلام والمتحدث الرسمى باسم جامعة القاهرة. وقال الدكتور حسام كامل، إن جامعة القاهرة قامت بتثبيت كافة العاملين المؤقتين والبالغ عددهم 5500 شخص وزيادة المرتبات وذلك قبل ثورة 25 يناير، مشيرا إلى أن الجامعة رصدت 32 مليون جنيه سنويا للعمالة الذين تم تثبيتهم دون أن تتحمل الدولة أية أعباء مالية، موضحا أن عدد العاملين بالجامعة الآن بلغ نحو 21 ألف موظف. ورداً على سؤال حول تكبد الجامعة مصروفات طائلة وصلت لنحو 6 ملايين جنيه خلال حفل الدكتوراه الخاص بسوزان مبارك زوجة الرئيس السابق، نفى كامل أن تكون الجامعة قد أنفقت هذا المبلغ، مشيرا إلى أن ما تم إنفاقه لم يتعد 200 ألف جنيه نظير بعض الديكورات التى تم عملها خلال الحفل، وذلك كما هو مثبت بتقرير الجهاز المركزى للمحاسبات فى الفترة من شهر يوليو 2010 حتى أكتوبر من نفس العام. وحول حفل استقبال الرئيس الأمريكى باراك أوباما، أكد الدكتور حسام كامل، رئيس جامعة القاهرة، أن كافة التجهيزات الخاصة بعملية النقل التليفزيونى والإضاءة والإخراج والديكورات كانت تتحملها وزارة الإعلام، مؤكدا فى نفس الوقت أن الصدى الإعلامى والعلمى لهذا الحدث لا يقدر بمال، خاصة أنه كان يخاطب العالم الإسلامى بأكمله من قلب جامعة القاهرة وكان يجب أن تظهر الجامعة بالمظهر الذى يليق بمصر كلها، مشيرا إلى أن عدد الزائرين لموقع الجامعة الإلكترونى خلال تلك الفترة تعدى الملايين حتى يعرفوا ما هى جامعة القاهرة الذى قرر من خلالها الرئيس الأمريكى أن يلقى خطابه للعالم الإسلامى. ولفت رئيس جامعة القاهرة إلى أن جمعية جيل المستقبل كانت قد وقعت بروتوكول تعاون منذ عام 2002 مع الجامعة نظير حصول الجمعية على جزء من مبنى معهد الدراسات التربوية، مشيرا إلى أنه تم إغلاق الجمعية واسترداد معهد الدراسات التربوية لكل المبنى المخصص له. وردا على سؤال حول حصول رئيس الجامعة على نسب من دخل المراكز ذات الطابع الخاص بالجامعة، فضلا عن حصوله على راتب سنوى يتخطى ملايين الجنيهات، نفى رئيس الجامعة هذا الكلام، ضاربا المثل بإصداره قرارا بصرف حوافز إضافة للعاملين بمركز التعليم المفتوح نظير جهود العاملين به، مؤكدا فى ذات الوقت أن الأجهزة الرقابية فى الدولة تعلم كل شىء سواء الكبير منها أو الصغير. وأكد الدكتور حسام كامل، رئيس جامعة القاهرة، أن هذا اللقاء ليس الهدف منه التحدث عن إنجازات الجامعة، ولكن الهدف منه الحوار بروح جديدة وأفكار تطرح بكل صراحة، لافتا إلى أن كلية الحقوق قامت بتشكيل لجنة مكونة من كبار رجال القانون بالكلية لوضع مقترحاتها لصياغة الدستور الجديد، فيما وضعت كليتى الزراعة والتخطيط العمرانى مخططات للاستفادة منها خلال الفترة القادمة، كما تقوم كلية الإعلام الآن بتصميم استفتاء يتم وضعه على موقع الكلية والجامعة، حيث يطبع فى 50 ألف نسخة من جريدة صوت الجامعة وذلك لقياس اتجاهات مجتمع الجامعة بكل فئاته، وكذلك التعرف على تصوراتهم فى إطار ما أعلنه عميد كلية الإعلام بتبنى الجامعة للمتطلبات المشروعة لثورة 25 يناير لتصبح جامعة القاهرة شريكا فعالا فى صياغة الحياة السياسية والاقتصادية والعلمية لمستقبل مصر. وأكد الدكتور حسام كامل أن جامعة القاهرة هى المكان الذى يتعلم فيه الطلاب السياسة، ويجب أن يكون هناك حوار ولن يكون هناك أى عائق خلال الأيام المقبلة لممارسة السياسة من جانب الطلاب داخل الجامعة. وأشار إلى أن المظاهرات داخل الجامعة تعد ظاهرة صحية وليست ظاهرة سلبية، مشيرا إلى أن الشباب الذين قاموا بالثورة كانت مظاهراتهم سلمية، لافتا إلى أن المظاهرات الفئوية هى التى كانت تقلقه أكثر من مظاهرات الطلاب، لكن إدارة الجامعة استطاعت أن تحل كافة المشكلات والتعامل معها. وحول تناول جامعة القاهرة لثورة 25 يناير خلال الفترة المقبلة، فأكد الدكتور سامى عبد العزيز، عميد كلية الإعلام بجامعة القاهرة، أن الجامعة على استعداد لإطلاق أسماء شهداء الثورة على بعض المدرجات والمبانى، وذلك بمجرد حصر كافة أسماء الشهداء. وقال الدكتور سامى عبد العزيز، إن أساتذة كليات الإعلام كان لهم دور كبير وراء إلغاء وزارة الإعلام، وذلك بهدف أن يكون إعلام مصر حراً ومستقلاً، مشيرا إلى أن الكلية سوف تنظم مجموعة من الندوات والمؤتمرات العلمية للتقدم بسيناريوهات الإعلام المسموع والمرئى والصحافة المصرية فى المستقبل وسيتم دعوة الخبراء والممارسين فى هذه المجالات، خاصة من نقابة الصحفيين، وذلك دون تدخل حكومى أو أمنى أو رسمى أو أية جهة أخرى. من جانبه قال الدكتور عادل زايد، نائب رئيس جامعة القاهرة لشئون التعليم والطلاب، إن بعض كليات الجامعة أعلنت نتائج الفصل الدراسى الأول، مشيرا إلى أنه يوجد العديد من الكليات تعمل بنظام الساعات المعتمدة. وأشار زايد إلى أن الدكتور حسام كامل، رئيس جامعة القاهرة، طلب تأمين الكنترولات حتى يستطيع كافة الطلاب الحصول على نتائجهم فى الوقت المناسب، مشيرا إلى أنه من المحتمل مد فترة الدراسة لمدة أسبوع أو أسبوعين، كحد أقصى من إجازة نهاية العام الدراسى، تعويضا للطلاب عن الفترة الماضية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل