المحتوى الرئيسى

مقتل وإصابة 44 برصاص الأمن اليمني

02/26 12:47

قتل أربعة أشخاص وأصيب 40 برصاص الشرطة اليمنية، خلال تفريق تظاهرات طالبت بسقوط نظام الرئيس عبدالله صالح في عدن. وقالت مصادر طبية: إن المتظاهر محمد أحمد صالح البالغ من العمر 17 عاما الذي أصيب بعد ظهر الجمعة برصاص الشرطة قد توفي في المستشفى وأن 30 آخرين قد أصيبوا بجروح.وذكر مصدر طبي في المستشفى نفسه أن نائب مدير عام مؤسسة الكهرباء في عدن، سالم باشطح، أصيب إصابة قاتلة برصاصة أطلقها قناص، أثناء وجوده أمام منزله.وأصيب الضحايا خلال تفريق تظاهرة في حي المعلا، كما أفاد شهود. وقال أحد سكان الحي طالبا عدم الكشف عن هويته "عاش المعلا ليلة دامية أشبه بليلة حرب كان أبطالها قوات الحرس الجمهوري مستهدفين شبابا أبرياء عزل قاموا بالتعبير عن آرائهم".وبهذه الوفاة يرتفع عدد القتلى إلى 16 في عدن منذ بداية تظاهرات الاحتجاج في 27 يناير ضد نظام الرئيس علي عبد الله صالح الذي يتولى الحكم منذ 32 عاما.وتقدم المتظاهرون باتجاه ساحة كبيرة وسط المدينة تتمركز فيها قوات حكومية لكنها منعتهم من التجمع في الساحة وأطلقت عليهم الرصاص الحي.وتقول المصادر الطبية إن 21 شخصا أصيبوا برصاص القوات الحكومية ولم تتمكن سيارات الإسعاف من نقلهم للعلاج إلا في وقت متأخر بسبب استمرار إطلاق النار في حي المعلا.وفي حضرموت جنوبي اليمن تجمع المئات من طلاب الجامعة أمام مكتب المحافظة فيما جابت مسيرة شوارع مدينة المكلا شارك فيها المئات ممن يطالبون برحيل السلطة الحالية.وفي محافظة عمران شمالي البلاد خرج عشرات الآلاف للمشاركة بمهرجان سموه مهرجان الحرية والتغيير للمطالبة برحيل النظام.وتستمر التظاهرات المطالبة برحيل النظام في صنعاء وتعز والحديدة وإب وعدد من المدن اليمنية، نزل مئات الآلاف من اليمنيين في "يوم الانطلاق" الجمعة إلى شوارع عدة مدن وخصوصا في صنعاء وتعز وعدن احتجاجا على الرئيس علي عبد الله صالح تحت شعار "لا حوار إلا بإسقاط النظام". 

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل