المحتوى الرئيسى

انتقادات للحكومة البريطانية بسبب بطء استجابتها لازمة ليبيا

02/26 12:22

من ادريان كروفتلندن (رويترز) - دافعت الحكومة البريطانية عن نفسها يوم الجمعة ضد انتقادات بأن رد فعلها كان بطيئا على الازمة الليبية وان الخفض الكبير في الانفاق العسكري قلص من قدرتها على الاستجابة السريعة.ويخوض الائتلاف الحكومي الذي تشكل قبل تسعة اشهر خلافا قد يدمره سياسيا بعد ان تقطعت السبل ببريطانيين في ليبيا وشكت عائلاتهم من تجاهل المسؤولين البريطانيين لطلبهم المساعدة او حرمانهم من اي معلومات عنهم.ويناشد عمال نفط بريطانيون لندن انقاذهم من المخيمات الصحراوية النائية في ليبيا خشية وقوعهم فريسة في ايدي اللصوص المسلحين.واستغل حزب العمال المعارض الفرصة لاحراج رئيس الوزراء ديفيد كاميرون قائلا ان بريطانيا تأخرت عن دول اخرى في اجلاء رعاياها من ليبيا التي يمزقها العنف بعد تمرد ضد حكم معمر القذافي المستمر منذ 41 عاما.وقال زعيم الحزب ايد ميليباند متهما الحكومة بالعجز في معالجة هذه القضية "ينبغي للسيد كاميرون ان يسيطر على الطريقة التي تعمل بها حكومته."وقال حزب العمال ان الازمة اظهرت انه ينبغي لبريطانيا اعادة التفكير في دفاعها بعدما اخرجت من الخدمة حاملة الطائرات البريطانية الوحيدة التي تعمل بشكل كامل ومقاتلات هاريير السريعة في المراجعة الدفاعية التي اجرتها العام الماضي للمساعدة في خفض عجز الميزانية.ومن المقرر الاستغناء قريبا عن الفرقاطة البحرية كمبرلاند التي ساعدت في اجلاء البريطانيين من ليبيا.وقال الان وست وهو وزير امني في حكومة حزب العمال السابقة وقائد سابق للبحرية انه كان من "الرائع" ان تكون هناك حاملة طائرات لترسل الى ليبيا للمساعدة في عمليات الاجلاء او لاستعراض القوة.   يتبع

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل