المحتوى الرئيسى

نجوم المنتخب التونسي: نستحق الفوز باللقب

02/26 11:17

تونس – خاص (يوروسبورت عربية) أكد المدير الفني لمنتخب تونس سامي الطرابلسي ثقته بفوز المنتخب التونسي بلقب بطولة أفريقيا للمحليين والتي إختتمت الجمعة بعد فوزه في المباراة النهائية على منتخب أنغولا بثلاثية نظيفة، وذلك خلال تصريحات أدلى بها ونجوم المنتخب لمراسل "يوروسبورت عربية". وقال الطرابلسي: "منذ مغادرة تونس كنت واثقا من قدرة أبنائي على تقديم أفضل ما لديهم ولعب الأدوار الأولى خلال هذه البطولة كنت متخوفا نسبيا من التحضير البدني ناهيك وإننا المنتخب الوحيد الذي لم يعسكر ولم يقم بإعداد جيد لهذه البطولة ولكن كل الجهاز الفني لم يبخل لحظة في إعداد اللاعبين حتى يكون الفريق جاهزا في كل مباراة والأكيد أنكم لاحظتم جميعا جاهزية المنتخب التونسي بدنيا وبكل صراحة لقد لعب العنصر المعنوي دورا بارزا في التغلب على النقص البدني وكلمة السر كانت بصراحة "معا لإسعاد الشعب التونسي وشباب الثورة". نستحق اللقب وأضاف مدرب المنتخب: "منتخبنا قدم أداء محترما على إمتداد هذه البطولة وأقنعنا الجميع بجدارتنا في الفوز بهذا اللقب إنطلاقا من الإنتصار العريض الذي حققناه على حساب منافسنا في الدور النهائي الذي تحول لمعسكر في البرازيل لإعداده لهذه البطولة، كما أن إختيار لاعب تونسي أفضل لاعب في هذه البطولة زهير الذوادي ولاعب آخر أفضل هداف سلامة القصداوي يغني عن كل تعليق والأكيد بأن منح الفرصة للمدرب التونسي بات يفرض نفسه أكثر من أي وقت مضى. الذوادي سعيد باللقب وأعرب هداف الفريق والبطولة زهير الذوادي بأنه سعيد بلقب البطولة أكثر من فرحته بعدفوزه بلقب أفضل لاعب في البطولة. وأضاف الذوادي: "لا أخفي فرحتي بإختياري أحسن لاعب في هذه البطولة، ولكن صدقني بأن سعادتي كانت أكبر بتتويج المنتخب التونسي بلقب بطولة أفريقيا للاعبين المحليين لأننا وبكل صراحة تعبنا كثيرا وبذلنا تضحيات أكبر للعودة بتونس محملين بهذا اللقب لقد تركنا عائلاتنا في تونس في ظل تلك الظروف، ولكن إيماننا بأننا كنا في السودان جنودا للوطن وسفراء للثورة المباركة أنستنا أسرنا وكل ما من شأنها أن يهدد تركيزنا لمواصلة الطريق نحو اللقب والحمد لله أننا وفقنا في تحقيق هدفنا المنشود والغاية التي تحولنا من أجلها إلى السودان متحدين كل العراقيل بما في ذلك الإعداد المتواضع لهذه البطولة، ولكن لا أذيع سرا إن أخبرتك بأن اللحمة الموجودة بين كل اللاعبين والأجواء المتميزة داخل المجموعة هي التي مهدت لنا الطريق نحو الفوز بهذا اللقب. الشاذلي: فرحتي مضاعفة وأكد عادل الشاذلي لاعب المنتخب بأن مجموعة اللاعبين المشاركين أثبتت جدارتها بإعتلاء منصة التتويج ورفع اللقب. وأضاف الشاذلي: "فرحتي بكل تأكيد كانت مضاعفة خاصة وأني توجت بلقب بطولة أمم أفريقيا في تونس سنة 2004 واليوم أضيف إليها بطولة أمم أفريقيا للاعبين المحليين". وقال الشاذلي: "أقدم شكري للجهاز الفني الذي منحني ثقته وأرجو أن كنت في مستوى تلك الثقة، كما أشكر اللاعبين الشبان الذين ساعدوني وساندوني في تقديم ذلك الأداء لم يكن من السهل إدراك منصة التتويج بفريق لم يقم بأي تحضير لهذه البطولة خلافا لبقية المنتخبات وخاصة منافسنا في المباراة النهائية المنتخب الأنغولي الذي أتعبنا في المباراة الأولى أكثر من مواجهتنا الأخيرة في الدور النهائي". وأشار الشاذلي: "كما لا يفوتني أن أثني على المساندة الكبيرة التي وجدناها من الجماهير السودانية التي لم تبخل علينا بالتشجيع منذ وصولنا إلى السودان ولم نشعر بالمرة أننا كنا نلعب خارج تونس، أتمنى أن يدخل هذا اللقب شيئا من الفرحة في قلوب الشعب التونسي وخاصة صناع الثورة المباركة وأن تكون هذه البطولة بداية صفحة جديدة في تاريخ كرة القدم التونسية". من نبيل التليلي

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل