المحتوى الرئيسى

القاهرة ترفض أن يكون أمير قطر أول زائر لها بعد الثورة وتبرعه بثلاثة مليارات دولار

02/26 01:16

كتب – محمد طعيمة: علمت (البديل) إن القاهرة رفضت مجرد مناقشة توجيه دعوة .. أو استقبال أمير قطر الأسبوع قبل الماضي . ورفضت مصادر إعلامية مسئولة نفي أو تأكيد المعلومات التي تحدثت عن توسيط الأمير القطري خليفة بن حمد آل ثاني عدة جهات ليكون أول زائر رسمي للقاهرة بعد تنحي الرئيس المخلوع حسني مبارك عن السلطة ، وان أبرز الوسطاء كان د. يوسف القرضاوي، مُفتي الديوان الأميري القطري. وأكتفى المصدر الرسمي بالقول: “ليس لدينا معلومات تنفي أو تؤكد”.وتحدثت المعلومات عن ان العرض القطري كان مصحوبا بعدة إغرءات، أولها “إهداء” مصر كدفعة أولى ثلاثة مليارات دولار لدعم إقتصادها.. و”مساعدته على تجاوز الأثار السلبية لفترة الثورة”.. كما قال حاملوا العرض، إضافة للتعهد بتطوير منطقة عشوائية تحددها القاهرة.ونسبت المعلومات لمصدر مطلع أن حكام القاهرة الجدد رفضوا مجرد مناقشة فكرة الزيارة. وأرجع المصدر الرفض إلى أن شمول العرض لـ”إغراءات مادية” اعتبره مسئولون مصريون رفيعوا المستوى “إهانة.. لا هدية”، فضلاً عن ان قطاع عريض في الدولة رأى دائما أن الخطاب الإعلامي لفضائية الجزيرة القطرية هو في جوهره معاد لـ”الدولة” المصرية ولو عبر انتقاد النظام السابق، كما أن أسبقية زيارة الأمير القطري تحديدا للقاهرة، قد تستغله الدوحة للإيحاء بتنسيق ما بينها وبين نظام حكم القاهرة المؤقت.مواضيع ذات صلة

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل