المحتوى الرئيسى

نجل القذافي: القتال محدود ويتوقع انتهاءه قريبا

02/26 01:17

طرابلس (رويترز) - حاول سيف الاسلام نجل الزعيم الليبي معمر القذافي يوم الجمعة تقليل حجم القتال مع المتمردين الذين استولوا على مناطق كثيرة من البلاد وقال انه يتوقع وقفا لاطلاق النار من خلال مفاوضات في مدينتين مضطربتين خلال يوم.وقال سيف الاسلام الذي كان يتحدث بالانجليزية لصحفيين اجانب نقلوا الى طرابلس تحت حراسة رسمية ان المتمردين الذين يستسلمون لن يلحق بهم أذى وان ليبيا بحاجة الى اصلاحات .ولكن يبدو ان روايته عن حالة البلاد تتناقض مع السيطرة التي مارستها جماعات تهدف الى انهاء حكم القذافي الذي بدأ قبل 41 عاما خلال الايام القليلة الماضية على كثير من شرق البلاد ومع تقارير من سكان في العاصمة نفسها ومناطق واقعة حولها.وقال سيف الاسلام انه لا توجد اعمال عنف خارج مدينتين تقع في غرب البلاد ووصف تقارير وسائل الاعلام بان قوات الجيش قصفت المدنيين او تستخدم مرتزقة بانها "اكاذيب."واضاف "اننا نضحك على هذه التقارير ..وبصرف النظر عن مصراتة والزاوية كل شيء هاديء..المفاوضات جارية ونحن متفائلون."وفي مصراتة وفي الزاوية لدينا مشكلة.. اننا نتعامل مع ارهابيين. ولكن نأمل بان تنفد ذخيرتهم. ونأمل بالا يقع مزيد من اراقة الدماء. وبحلول الغد سنحل ذلك. الجيش قرر عدم مهاجمة الارهابيين واعطاءهم فرصة للمفاوضات. نأمل بان نفعل ذلك سلميا وسنفعل ذلك غدا."وفي الوقت الذي نقل فيه مسؤولون ليبيون صحفيين من رويترز ومؤسسات اخبارية اخرى من مطار طرابلس الى المدينة في ساعة متأخرة من مساء يوم الجمعة بدت شوارع العاصمة خالية على نحو غير عادي في جزء يكون مزدحما عادة خلال نهاية الاسبوع.وفي وقت سابق من يوم الجمعة تحدث سكان عن قتال وعن سقوط بعض المناطق في يد خصوم القذافي . وقالت وسائل اعلام عربية ان عدة اشخاص قتلوا.وظهر القذافي البالغ من العمر 68 عاما امام الاف من انصاره في الساحة الخضراء متوعدا بسحق اي عدو.   يتبع

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل