المحتوى الرئيسى

حبس أنس الفقي وأسامة الشيخ 15 يومًا

02/26 12:51

كتب- خالد عفيفي:قررت نيابة الأموال العامة العليا صباح اليوم حبس أنس الفقي وزير الإعلام السابق وأسامة الشيخ رئيس اتحاد الإذاعة والتليفزيون 15 يومًا على ذمة التحقيقات في وقائع إهدار للمال العام والإضرار العمدي به. وواجهت النيابة الفقي بالاتهامات الواردة في تقارير مباحث الأموال العامة، وأجهزة رقابية أخرى حول التربح من المال العام وتربيح الغير منه، بالمخالفة للقانون. وقالت التقارير: إن الفقي اتفق على إنتاج 42 مسلسلاً تليفزيونيًّا في 2010 تكلفة العمل الواحد منها لا تقل عن 20 مليون جنيه، وكان من المفترض أن تقوم الوزارة بدفع نسبة 15%، إلا أنها كلفت 18 مليونًا في كل مسلسل مجاملة لشركات الإنتاج، فضلاً عن إهدار الملايين في التطوير الوهمي لقنوات النيل المتخصصة، وإرساء العطاءات على شركات بعينها بالأمر المباشر، وبأسعار مغالٍ فيها. وأضافت أن مهرجان الإعلام العربي تم إسناد الترتيبات المتعلقة به إلى شركة إعلانية بعينها لتتولى الدعاية والإعلان له بقيمة 4 ملايين جنيه دون إجراء مناقصة، وذلك بالمخالفة للقواعد القانونية المعروفة، الأمر الذي كان من شأنه إهدار المال العام بالتليفزيون. وألحق الفقي خسائر مالية فادحة بالتلفزيون وصلت إلى 200 مليون جنيه عندما أوكل إلى شركة القاهرة للصوتيات والمرئيات تولى إعلانات التليفزيون خلال العام المالي 2009 - 2010 بدلاً من القطاع الاقتصادي التابع للوزارة، رغم تحديد مبلغ 300 مليون جنيه سنويًّا، غير أن الشركة تسببت في خسارة للتليفزيون قدرها 280 مليون جنيه، حيث كان العائد لم يتجاوز 100 مليون جنيه بما مكَّن هذه الشركة من التربح على حساب المال العام.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل