المحتوى الرئيسى
alaan TV

ليبيا ومخاوفنا من الغرب بقلم : عبدالله جراح

02/25 18:23

لا شك ان ليبيا اليوم هي موضوع كل العرب بل كل العالم . فملايين العيون اليوم تتطلع الى طرابلس ويدها على قلبها انتظارا للمعركة الفاصلة. وفي هذه اللحظات هناك أدمغه وعقول تفكر وتتفكر ومصالح ترسم وخطوط تتقاطع. ولا مثال اوضح من كلمات المسؤول الامريكي ان ادارته تدرس كل الخيارات ومنها حظر الطيران الذي ملئ الحديث عنه الصحف العربية والعالمية. ومن بين كل هذه الاصوات يظهر صوت الخائفين على مسقبل ليبيا. فمن خائف من احتلال امريكي وآخرين يخافون حظر طيران كما كان في العراق او مخططات لتمزيق ليبيا والكثير الكثير من المخاوف . ولا ارى لكل هذه المخاوف من سبيل وليس في تدعيمها و اثباتها من منطق. فامريكا الغارقه في العراق وافغانستان والحذرة من ايران و كوريا الشمالية اشد ذكاءا من توريط جنودها في حرب جديدة في بلد مثل ليبيا وتجربتها في السيطرة على الصحراء العراقية ومقدراته النفطية اشد مرارة من ان تتكرر في اي بلد. وامريكا كاي بلد مؤسساتي في العالم فالخبرات والتجارب تحكم القرارات. وليس هناك عاقل في امريكا يفكر بغزو ليبيا عسكريا وميدانيا. اما مخاوف البعض من حظر الطيران والمآسي التي تكررت في حصار العراق فهذا ليس بالممكن حدوثه الا اذا بقي القذافي في السلطة وهذا اشبه بالمستحيل الان. بل ان حظر الطيران سيساعد على تهاوي جبروت القذافي الذي سيكون سقوطه سبب مباشرا لرفع الحظر مع اول يوم لحكومة جديدة في السلطه ومنتخبة. ولا يشك احد ان الازمات الاقتصادية التي حلت على امريكا واوربا جعلتها اضعف من ان تحتمل اي هزة في سوق النفط. ولذلك فان ليبيا موحدة ومستقرة مصلحة ملحة جدا للغرب وليس من مصلحتهم ان تكون عراق آخر حفاظا على استقرار اسعار النفط الذي سيتبعه زيادة في معدلات النمو الاقتصادي. ولا يخفى على احد تنامي دور القاعدة في الصحراء الكبرى وما يلزم من وجود دولة قوية قادرة على المواجة وليس دولة على الطراز الصومالي مما يفتح ابواب جهنم على اوربا وامريكا. اما الطرف الاوربي خصوصا فهو اكثر الاطراف تضرر بأي ضرر يحصل في ليبيا. فالكل يعلم ان اوربا تعاني تحت وطأة المهاجرين الغير شرعين . وكل اوربي يعلم ان ليبيا غير قوية ومستقرة امنيا تعني الاف الالاف من المهاجرين الذين بالكاد ضيق عليهم نظام القذافي القمعي ,وعناصر السلفية الذين سيستخدمون هذه الهجرة كأقصر الطرق لاوربا, فما بالهم اذا كان الساحل الليبي غير محمي امنيا. وكلفت حمايته بقوات من خارج ليبيا مكلف جدا وخاصة في هذا الاوقات العصيبة اقتصاديا وامنيا. ولكل هذه الاسباب ارى ان لا داعي للخوف من اي تدخل غربي في الثورة الليبيا على وحدة واستقرار ليبيا . وهذا لا ينفي ان الغرب سيحاول بكل الطرق الا يصل للحكم من يناصبهم العداء او يضر بمصالحهم السابقة والتي ارى انها لا تتعارض مع مصلحة ليبيا الامنية والاقتصادية في الوقت الحالي على الاقل. بقلم : عبدالله جراح

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل