المحتوى الرئيسى

دبلوماسيون ليبيون يقطعون الصلة بحكومة القذافي في جلسة للامم المتحدة

02/25 23:50

جنيف (رويترز) - قطع مبعوث ليبي الى الامم المتحدة يوم الجمعة علاقة بعثته بالكامل بحكومة الزعيم الليبي معمر القذافي لينضم الى عدد متزايد من المنشقين الرافضين لحملة القذافي الدامية ضد الانتفاضة الشعبية المطالبة بسقوطه.ودوى التصفيق في القاعة ازاء الاعلان المفاجيء من جانب عادل شلتوت الدبلوماسي بالوفد الليبي لدى الامم المتحدة في جنيف بأن بعثته بالكامل تمثل الان "الارادة الحرة" للشعب الليبي.وقال شلتوت أمام مجلس حقوق الانسان التابع للامم المتحدة خلال جلسة خاصة عقدت لمناقشة الشأن الليبي "نحن في البعثة الليبية قررنا بشكل قاطع العمل كممثلين للشعب الليبي وارادته الحرة. نحن نمثل الشعب الليبي فقط."وتخلى عشرات من المبعوثين الليبيين والموظفون في السفارات حول العالم عن القذافي وكذلك وزراء في حكومته ومسؤولون كبار وأعضاء في قواته المسلحة. وانضم الوفد الليبي في جامعة الدول العربية يوم الجمعة الى صفوف المنشقين مستنكرا الحملة الدموية التي يقوم بها القذافي ضد المحتجين.وقالت بعثة ليبيا بجامعة الدول العربية في بيان انها تعلن " انضمامنا لاهلنا في مطالبهم المشروعة بالتغيير واقامة نظام ديمقراطي يعبر عن طموحاتهم في الحرية والحياة الكريمة ويخدم قضايا أمتنا العربية."وتلقت ليبيا يوم الجمعة الاتهامات من مجلس حقوق الانسان التابع للامم المتحدة حيث واجهت مطالبات بتعليق عضويتها في المجلس.وبدأ شلتوت وهو سكرتير ثان في البعثة الليبية خطابه بتحية " الشهداء" الذين قتلوا في أعمال العنف في بلاده وبالترحيب "بالثورة الليبية."ثم طلب من الدبلوماسيين الحاضرين الوقوف دقيقة حدادا على ضحايا العنف في ليبيا بعد أن قرأ اية من القران "تكريما لشهداء الثورة."وقال شلتوت "ارادة الشعب لا تقهر كما أظهر التاريخ. ذاكرة الشعب أقوى من ذاكرة الحاقدين... الشبان في بلدي اليوم يكتبون بدمائهم فصلا جديدا في تاريخ الكفاح والمقاومة."   يتبع

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل