المحتوى الرئيسى

العائدون من ليبيا يروون لحظات الرعب

02/25 13:15

بلغ عدد العائدين من ليبيا حتى صباح أمس نحو 26 ألف عائد بينهم مصابين وجثامين لشهداء أطلق عليهم رصاص من المرتزقة . و طالب العائدون بمحاكمة السفير المصرى وإقالة وزير الخارجية " أحمد أبو الغيط " مؤكدين أن أحدا منهما لم يهتم بالمصريين العالقين فى ليبيا .وأكد " محمد إسماعيل " 45 سنة عامل أن أعداد المتكدسين علي حدود طرابلس يقدر بمئات الآلاف أغلبهم من المصريين ، مشيرا إلي عدم وجود أي من مسئولى السفارة المصرية الذين تركوا مواطنيهم يواجهون مصيرهم فظلت التهديدات الدائمة من المرتزقة .وقال " نعيم محمد " 35 سنة محاسب إن الليبيين استغلوا الأجانب ولم يراعوا حالة الذعر والتعب التى يعيشها الجميع، وحصّلوا رسوما إجبارية قدرها دولارين عن كل فرد يرغب في الدخول إلي صالة السفر .وأضاف جمعنا كل ماتبقي لدينا للهروب بجلدنا من الجحيم، وعندما وصلنا إلي هنا تسولت من المصريين ثمن مكالمة تليفون لأحدّث أسرتي كي تأتي لاصطحابي .وقال " مدحت عبد الصبور " 38 مهندس إن مسئولى مصر لم يقدرونا رغم أنه كان لدينا أمل كبير فى أن تتحسن الأوضاع بعد ثورة 25 يناير، مشيدا بالدور الذي قامت به القوات المسلحة في توفير وسائل نقل من علي الحدود .وتبكى " عطيات عبد الله " 42 سنة ممرضة، قائلة عدت بدون زوجي نظرًا للتكدس الشديد، وانتظاره لتحويل تحويشة عمرنا التي قضينا نحو عشر سنوات نجمعها كي نتمكن من شراء شقة نستقر فيها .وقالت" هبة الله محمد " 15 سنة، فوجئنا بقيام قوة من المرتزقة يقتحمون المنازل وفى أيديهم أسلحة ورشاشات يهددوننا بها، واستولوا على أموالنا وحاولوا هتك عرض شقيقتى الكبري، وهو ما أصابني بالرعب ففررت أجري من المنزل وعندما عدت لم أجد أحدًا من أسرتى، فأوصلني مصريين معهم إلى الحدود .وطالبت هبة، الخارجية بسرعة العمل علي إعادة أسرتها وبقية المصريين قبل أن ينفذ القذافى تهديده ويقتل الجميع.وأكد " عبد الله سعيد " 30 سنة أن الشوارع بها العديد من الجثث لضحايا من المصريين والسوريين والتوانسة، الذين لقوا مصرعهم على أيدى مرتزقة القذافى .وقال " شادى عادل " 30سنة سورى الجنسية إنه كان يقطن والأسر السورية فى منطقة البيضة وهرولوا إلى السلوم بعد أن تصاعدت الاشتباكات بين كتائب القذافى والمعارضين، مؤكدا أنه ستتم إبادة الشعب الليبى خلال أيام إذا استمر الوضع على ماهو عليه .وانتقد " سعيد علوان " 34 سنة سورى الجنسية تقاعس السفارات العربية عن إجلاء رعاياها مبكرا عقب الأحداث مقارنة بما قامت به السلطات الأجنيبة والأوربية والأمريكية لنقل رعاياها إلى أراضى بلادهم.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل