المحتوى الرئيسى

بلاغ ضد مصنع أجروكيم

02/25 05:15

وقال الاهالي في البلاغ الذي حمل رقم‏2329‏ انهم يكتفون فقط بالبلاغ امتثالا لنداء القوات المسلحة بعدم التظاهر والاضرابات التي تؤثر علي البلاد‏.‏ واكدوا ان المصنع يقوم بتصنيع المبيدات الزراعية السامة وهو ما تسبب في تفشي الامراض بين الشيوخ والشباب والاطفال‏,‏ فالرائحة التي تصدر تسببت في كثير من امراض الصدر والسرطان والفشل الكلوي‏,‏ كما تسبب المصنع عن طريق الصرف في ائتلاف الرقعة الزراعية في هذه المنطقة وقضي عليها تماما عندما يختلط صرف المصنع بالصرف الزراعي حيث يقوم المصنع بصرف مخلفات المبيدات السامة في مجري الصرف الزراعي بالمخالفة لقوانين حماية البيئة‏,‏ مما ادي الي انتشار مرض السرطان بين اهالي المنطقة بسبب تلوث الارض الزراعية وهلاك الثروة السمكية‏.‏ وتمضنت المذكرة انه عندما اكتشف اهالي المنطقة ان هذا المصنع يقتل اولادهم قاموا بشكوي للمسئولين ولم يسمع لشكواهم احد وقال صاحب المصنع في هذه الفترة ان المصنع ليس لي وحدي‏,‏ لانه كان يقوم بعمل صيانة لمركز الشرطة والوحدة المحلية علي نفقته الخاصة وذلك مقابل حمايته من اهالي المنطقة فتركنا طريق شكاوي الحكومة واتجهنا الي عضو مجلس الشعب بالدائرة ولكنه لم يستطع اصدار قرار غلق المصنع ثم قدمنا مرارا وتكرارا شكوانا الي وزارة البيئة ولم تستطيع الوزارة ايضا ان تعطي تقريرا يساعدنا علي قرار غلق المصنع‏.‏وعندها قرر اهالي المنطقة التظاهر ليسمع اهم المسئولون واتي اليهم محافظ البحيرة الاسبق‏(‏ عثمان عسل‏)‏ واصدر قرارا بوقف نشاط‏(‏ الشركة الوطنية‏)‏ أجروكيم‏,‏ لوجود خطر داهم علي الصحة والامن العام طبقا لاحكام قانون البيئة رقم‏4‏ لسنة‏.1994‏ ثم بعد ذلك فوجئنا بان الامن المركزي الذي كان يواجه اهالي المنطقة يوم المظاهرات التي قام بها الاهالي هو القائم بحراسة المصنع ولم ينصرف من امامه هو وقادته لاكثر من ستة اشهر حتي تمكن صاحب المصنع وشركاؤه من تشغيله مرة اخري‏.‏  

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل