المحتوى الرئيسى

بعد قرار الإفراج عن المعتقلين من أبناء البدو‮ :‬هل يظهر الضباط المختطفون من سيناء منذ‮ ‬3‮ ‬أسابيع ؟

02/25 01:05

الصفحة البيضاء التي فتحها وزير‮ ‬الداخلية الجديد اللواء محمود وجدي مع أبناء سيناء وقراره بالإفراج عن كل المعتقلين سياسيا وجنائيا من أبناء البدو وإعلانه أيضا أن الأحكام الصادرة تجاه المحكوم عليهم ظالمة وانه يبذل جهوده مع السلطة القضائية لإعادة التحقيق فيها من المؤكد أن يأتي ثماره في إعادة الود المفقود بين الشرطة وأبناء سيناء‮ ..‬أبناء سيناء وطنيين حتي النخاع ضحوا بدمائهم من اجل تأمين بوابة مصر الشرقية وللأسف وجدوا أن خيرات سيناء تذهب إلي الفاسدين والمفسدين بينما كان مصير أبنائهم البطالة هذه الصفحة البيضاء اعتبرها الكثيرون بداية لإظهار حسن النوايا من كل الأطراف‮ ..‬وقد تكون بداية الندي ظهور الضباط الثلاثة المختطفين من أحداث الثورة‮ ..‬الجميع ينتظرون الآن ظهور الضباط الثلاثة المختطفين منذ‮ ‬3‮ ‬أسابيع اثناء اداء عملهم بمنطقة الضبعة بسيناء علي اساس ان البدو يعرفون كل شبر في سيناء ويمكن ان تبوح لهم دروب واودية سيناء باسرارها‮ .. ‬وترددت انباء‮ ‬غير مؤكدة عن ادخالهم‮ ‬غزة‮. ‬اسرالضباط الثلاثة يعيشون اياما سوداء في حالة من الترقب والقلق‮ ..‬اطفال الضباط يسألون الامهات يوميا فين بابا ؟ والاجابة دائما دموع لا تتوقف من العيون ودعاء وابتهال الي السماء ان تمر الغمة ويجتمع شمل الاسرة‮ ‬الضباط الثلاثة هم‮  ‬الرائد شريف المعداوي والنقيبين محمد الجوهري ومحمد حسين من مديرية امن الدقهلية تم انتدابهم‮  ‬في مأمورية لتأمين منطقة رفح لمدة‮ ‬3‮ ‬اسابيع كالمعتاد علي ان يعودوا بعد ذلك الي عملهم الاصلي بالمنصورة‮ ..‬واثناء عملهم اختفوا يوم الجمعة اثناء احداث الثورة في منطقة محصورة بين مركز بئر العبد ومنطقة الميدان قرب المدخل الغربي لمدينة العريش فقدوا الاتصال بينهم وبين ذويهم فجأة وتبين انهم تعرضوا‮  ‬للاختطاف علي يد عناصر متطرفة قد تكون مصرية أو فلسطينية‮..‬أجهزة الأمن بحثت عنهم في كل مكان دون جدوي لكن كل‮ ..‬الشيء المطمئن انهم لا زالوا علي قيد الحياه انالشرطة عثرت علي سيارتهم متفحمة تماما ولا يوجد لهم أي اثر وترددت انباء ايضا ان البدو اختطفوهم رهائن مقابل الافراج عن المعتقلين من ابنائهم وترددت انباء اخري انه من المحتمل ان يكون تم تهريبهم الي قطاع‮ ‬غزة عن طريق افراد من حماس بالتواطؤ مع مصريين‮   ‬الرائد شريف المعداوي‮ ‬26عاما‮  ‬ضابط‮  ‬تنفيذ الاحكام بالمنزلةالابتسامة‮ ‬غابت عن اسرته‮ ..‬قالت زوجته‮  ‬شيرين العشري ان زوجها يذهب في مامورية كل ثلاث شهور و يوم الجمعه اتصل بها في الساعه العاشرة والنصف واخبرها انه سوف يأتي السبت واخبرها ان طفليه يوسف‮ "‬عامين‮ " ‬وحبيبة‮ "‬4سنوات‮ " ‬وحشوه جدا وانه في طريقه لشراء بعض الحلوي لهم‮.. ‬وبعد دقائق من هذا الاتصال انقطعت اخباره وكلما اتصلت به يأتيها الرد التليفون مغلق‮ .. ‬تقول الزوجه الاسرة تعيش في حالة من التوتر لعدم وجود اي معلومات عنه وعن زملائه‮  ‬ومش عارفين نعمل اية واننا نسمع احيانا انهم خطفوا من قبل البدو ليساوموا علي ابنائهم المعتقلين واحيانا نسمع انهم حدث لهم مكروه وسألنا في جميع المستشفيات ولم نجد احد‮ ‬الضابط الثاني النقيب محمد مصطفي الجوهري‮ ‬31سنة ضابط تنفيذ الاحكام بمركز‮  ‬دكرنس‮ ..‬تقول زوجته المحاسبة دعاء رشاد ان زوجها قام بالاتصال بها المرة الاخيرة الجمعه وقت الاحداث في الحادية عشر مساء‮  ‬وسألها عن اطفاله دينا‮ "‬4‮ ‬سنوات‮ " ‬ومصطفي‮ "‬سنتين ونصف‮ "‬وقالت انه كان في طريقه للعودة مع زملائه لسيارته بيجو‮ ‬504‮ ‬ولم يشأ ان يبلغني بسبب قلقي الدائم عليه والاتصال الدائم اثناء ذهابة للمامورية منذ يوم‮ ‬22يناير‮  ‬طوال الطريق ولم يذهب الي عمله منذ بدأ اطلاق النار في‮ ‬28‮ ‬يناير فاقام بالفندق مع زملائه‮ ‬الضابط الثالث النقيب محمد حسين‮ ‬25‮ ‬سنة معاون مباحث مركز بلقاس‮.. ‬قال شقيقه النقيب احمد‮  ‬ان محمد المتزوج حديثا منذ اقل من شهرين اتصل باخيه يوم الجمعة وطلب منه‮  ‬ان ينتظره عند كوبري سندوب لعودته فجرا ثم قمنا بالاتصال بة في الساعه الثانية والنصف بعد ذلك لكن التليفون كان مغلقا وقد علمنا بعد ذلك انه كان في طريق العودة مع زملائه الاثنين بسيارة احدهم وحتي الان لم نعلم عنه وعن زملائه شيئا‮ ‬وقال أحد شيوخ القبائل‮  ‬إن الضباط اختفوا في منطقة محصورة بين مركز بئر العبد ومنطقة الميدان قرب المدخل الغربي لمدينة العريش،‮ ‬مما يثير المخاوف حول تعرضهم للخطف أو القتل علي يد عناصر متطرفة مصرية أو فلسطينية،‮ ‬وقال‮: ‬نسعي بكل قوة للوصول للضباط‮.‬

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل